اكد عضو كتلة "التنمية والتحرير" النائب الدكتور قاسم هاشم في تصريح ان "الاولوية هذه الايام هي لقضايا الناس الحياتية ومعالجة ازمة الغلاء والتفلت على كلالمستويات وفي كل مكان.

 

ورأى ان "المفتاح لذلك وجود حكومة فاعلة قادرة"، لافتا الى ان "اي طرح وتقديمه على هذه الضرورة هو ذر رماد في العيون، وما ينفع الناس وقف الانهيار ليبدأ الانقاذ"، فهل المعنيون سيفعلون؟، ام المكابرة والتعنت والتفتيش عن المكاسب سيتحكمون بقراراتهم وادارة ظهورهم لوجع وقهر واذلال الناس؟"، مشيرا الى ان "الوقت يضيق والسباق مع الايام للخلاص او الانهيار التام".