Get Adobe Flash player

فرضت الولايات المتحدة عقوبات على 7 كيانات صينية، أضافتها إلى قائمة الشركات الممنوع على الشركات الأميركية تزويدها بمعدات تكنولوجية.

وقالت وزارة التجارة الأميركية، في بيان، إن مكتب الصناعة والأمن التابع للوزارة "أضاف 7 كيانات صينية فائقة الحوسبة إلى قائمة الكيانات التي تقوم بأنشطة تتعارض مع مصالح الأمن القومي ومع السياسة الخارجية للولايات المتحدة".

وتشمل القائمة مراكز "جينان" و" شينزهان" و"وكسي" و"زينغشو" و"تيانجين فيثيوم تكنولوجي"، و"شنغهاي لتصميم الدوائر المتكاملة"، و"صنواي للإلكترونيات الدقيقة".

ونسب البيان لوزيرة التجارة الأميركية، جينا ريموندو القول: "تفي هذه الكيانات بمعايير الإدراج في قائمة الكيانات المدرجة ضمن القسم 744.11 من لوائح إدارة التصدير".

وتمنع هذه اللوائح الشركات الأميركية من تزويد الكيانات المدرجة بمعدات التكنولوجية الدقيقة.

وقالت ريموندو: "هذه الكيانات تشارك في بناء أجهزة كمبيوتر عملاقة تستخدمها الجهات العسكرية الصينية في جهود التحديث العسكري المزعزعة للاستقرار، و/أو برامج أسلحة الدمار الشامل".

وأضافت أن "قدرات الحوسبة الفائقة تعد حيوية لتطوير العديد من الأسلحة الحديثة، وربما جميعها تقريبًا، وأنظمة الأمن القومي، مثل الأسلحة النووية والأسلحة التي تفوق سرعتها سرعة الصوت".

وأكدت المسؤولة الأميركية أن "وزارة التجارة ستستخدم النطاق الكامل لسلطاتها لمنع الصين من الاستفادة من التقنيات الأميركية لدعم جهود التحديث العسكري المزعزعة للاستقرار".

ومنذ تولي الرئيس الأميركي الحالي، جو بايدن مهام منصبه في 20 كانون الثاني/ يناير الماضي، واصل سياسة سلفه دونالد ترامب المتشددة مع الصين، في إطار حرب تجارية تدور رحاها منذ عام 2018.