أعلن وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو اليوم الأربعاء أن مرحلة جديدة تبدأ بين تركيا ومصر ويمكن أن تكون هناك زيارات متبادلة في الفترة المقبلة.

 

جاء ذلك في معرض تصريحات أدلى بها تشاووش أوغلو للصحفيين اليوم الأربعاء تعليقا على تفاصيل المكالمة الهاتفية التي أجراها مع نظيره المصري سامح شكري.

وقال تشاووش أوغلو إن "عهدا جديدا يبدأ في العلاقات مع مصر، وستحدث زيارات متبادلة، وسيكون هناك اجتماع مع مصر على مستوى مساعدي وزيري الخارجية والدبلوماسيين وسيتم تعيين سفير".

وأضاف أن موعد ذلك لم يتحدد بعد و"يمكننا مناقشته في المرحلة المقبلة".