Get Adobe Flash player

ارتفع منسوب القلق في كيان العدو الصهيوني، مع توارد الأنباء عن قرب توصل مفاوضات فيينا الى اتفاق على العودة المتزامنة من قبل الولايات المتحدة والجمهورية الإسلامية الإيرانية إلى الالتزام بالاتفاق النووي كما نص عليه عام 2015، وهي الصيغة التي يجري وضع اللمسات الأخيرة عليها وتقضي بأن تقوم واشنطن برفع كلّ العقوبات عن إيران والعودة إلى الالتزام بالاتفاق وتأكد طهران من هذا الالتزام، وفي المقابل تقوم إيران بالعودة عن خطواتها التي اتخذتها بالتخلي عن التزاماتها بموجب الاتفاق، انْ لناحية وقف التخصيب بنسبة 60 بالمئة والعودة إلى التزام نسبة 3,67 بالمئة، أو لناحية السماح لمفتشي وكالة الطاقة الدولية بالعودة الى ممارسة عملهم في مراقبة البرنامج النووي.

اِقرأ المزيد: مفاوضات فيينا: بين التراجع الأميركي والقلق الصهيوني وتوازن القوى الجديد: حسن حردان

العودة إلى التعليم المدمج مؤجلة حتى إشعار آخر، بعد فشل وزارة التربية في اقناع الأساتذة بخطتها لإنهاء العام الدراسي، وعدم «مونة» روابط التعليم الرسمي ونقابة المعلمين عليهم لأخذ لقاح «استرازينيكا»، ما يضع مصير الامتحانات الرسمية في المجهول

اِقرأ المزيد: خطة «التربية» تفشل: لا عودة الى المدارس والامتحانات في المجهول: فاتن الحاج

فُضّت عروض مناقصتي المحروقات لزوم كهرباء لبنان، فتبيّن أن أغلب العروض لم تنفّذ كل الشروط المطلوبة. بقاء عارض وحيد في كل مناقصة أدى إلى عدم السير بالتلزيم. شركات كبرى شاركت إلى جانب شركات قدمت عروضاً غير جدية. لكن وزارة الطاقة اعتبرت أن المناقصة كانت نتيجتها إيجابية متوقعة أن تنجح المناقصة الثانية. لكن مع ذلك فإن احتمال تكرار التجربة، سيعني إمكان توقيع وزارة الطاقة لعقود بالتراضي، وهو ما لن تسمح به إدارة المناقصات

اِقرأ المزيد: مناقصة الفيول بلا رابح: هل يكون التراضي هو الحل؟: إيلي الفرزلي 

سبق للحكومة اللبنانية أن اختارت ثلاث شركات متخصّصة للتدقيق في حسابات المصرف المركزي ومن ثم الاطلاع على الحسابات في كافة الوزارات، بعد أن انهارت مالية الدولة وتحوّل لبنان الى بلد مفلس يستجدي الخبز وحليب الأطفال.

اِقرأ المزيد: حذار من وصول الانهيار إلى تعطيل القضاء!: عمر عبد القادر غندور*

 

غداً، يبدأ تنفيذ خطة العودة إلى المدارس مع صفوف شهادة الثانوية العامة كما هو مقرر وسط اعتراضات واسعة من ممثلي الأساتذة والطلاب والأهالي في القطاعين الرسمي والخاص، والذين أعلنوا مقاطعة التعليم الحضوري. وحدهم أصحاب المدارس مؤيدون للخطة، فهل يجري وأدها في مهدها؟

اِقرأ المزيد: "الأسرة التربوية" تنسف خطة الوزارة: من سيعود إلى المدارس؟: فاتن الحاج