شؤون دولية

الصين تفرض الحجر المنزلي على الملايين بعد تسجيل أكبر عدد إصابات بكورونا منذ عامين

 

فرض حجر منزلي،  أمس الأحد، على ملايين الأشخاص في أنحاء مختلفة من الصين، بعد تسجيل 3393 إصابة جديدة بفيروس كورونا، في حصيلة يومية قياسية منذ بدء تفشي الجائحة في فبراير (شباط) 2020، فيما تسارع السلطات إلى تطويق بؤر التفشي وسط إحباط السكان من تدابير الإغلاق.

وفي ضوء ارتفاع عدد الإصابات في كل أنحاء البلاد، أغلقت السلطات الأحياء السكنية في شنغهاي، المدينة الأكبر تعداداً سكانياً في الصين، بما يشمل المدارس والشركات والمطاعم والمراكز التجارية. وأعلنت، الأحد، أنه لا يمكن الخروج من المدينة أو الدخول إليها دون فحص لكشف الإصابة سلبي النتيجة يعود إلى ما لا يتعدى 48 ساعة.

وفرض الحجر المنزلي، الأحد، على 17 مليون نسمة في مدينة شنغن، المركز التكنولوجي في جنوب الصين، بعد تسجيل 66 إصابة جديدة بفيروس كورونا. كما فرض حجر في كثير من المدن الشمالية الشرقية، في وقت تعمل فيه نحو 19 مقاطعة على احتواء بؤر تفشٍّ محلية للمتحورَتين “أوميكرون” و”دلتا”.

وفُرض إغلاق جزئي في مدينة جيلين الكبيرة في شمال شرقي الصين طاول مئات الأحياء فيها، وفق ما أعلن مسؤول، الأحد. وفي يانغي البالغ عدد سكانها 700 ألف نسمة عند الحدود مع كوريا الشمالية فرض إغلاق تام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى