شؤون دولية

استقالة ثاني أكبر مبعوثي الولايات المتحدة لشؤون المناخ

 

أعلن المبعوث الأمريكي الخاص لشؤون المناخ، جون كيري، أن ثاني أكبر دبلوماسي لشؤون المناخ في إدارة الرئيس الأمريكي جو بايدن تقدم باستقالته من منصبه، بعد عام واحد من العمل به.

وقال كيري في بيان وصفه بأنه “نداء حرج لنا” إنه “بمجرد أن دعاني بايدن إلى العمل كمبعوث للمناخ، استدعيت جوناثان بيرشينغ من كاليفورينا لأخبره بأننا بحاجة إليه من اليوم الأول. أخبرته بأنه كان يتعين علينا أن نعود للفريق معا”.

وعمل الدبلوماسي جوناثان بيرشينغ، أحد المخضرمين الذين عمل في الحكومة الأمريكية في مجال المناخ على مدار عقود، وشارك في العمل الذي ساهم في التفاوض للتوصل لاتفاقية باريس لعام 2015، في ظل إدارة الرئيس الأسبق باراك أوباما.

وعاد بيرشينغ للحكومة لمساعدة إدارة بايدن في استئناف جهود المناخ الأمريكية العالمية في أعقاب انسحاب الرئيس السابق دونالد ترامب من اتفاقية باريس.

وذكرت صحيفة “نيويورك تايمز” في وقت سابق أن بيرشينغ سيعود لإدارة برامج المناخ لمؤسسة “هيوليت”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى