Get Adobe Flash player

غالب قنديل

التحركات الأميركية الخليجية على مساحة المنطقة تراكم عناصر تغيير نوعي في البيئة السياسية والاستراتيجية للشرق العربي، مع توسّع مساحة الاختراق الصهيوني لأمنه ومساحات التطبيع الاقتصادي بين مزيد من الدول العربية وكيان العدو.

Read more: مسار "التطبيع" وسبل المواجهة

غالب قنديل

يتمحور الاهتمام السياسي في البلد حول تقاذف المسؤوليات عن الانهيار الذي حصل. وهو في الواقع نتيجة الانسياق عشرات السنين في نظام سياسي واقتصادي ومالي، خرّب الإنتاج، وعزز الريعية، وكرّس التبعية للهيمنة الغربية.

Read more: كفى جدالا في الحواشي

غالب قنديل

يتنقّل خصوم المقاومة وحلفها الوطني اللبناني بين الرهانات والفرضيات كمن يتعلّق بحبال الوهم. في كلّ مرحلة يخترعون رهانا خارجيا، يعلّقون عليه صنارة أوهامهم. وقد تمحورت رهاناتهم منذ عقود حول وجهة السياسة الأميركية وتحولاتها، لإنشاء حساب افتراضي يُتوّجونه باحتمال التخلّص من حزب الله وحلفائه بمساومة أو صفقة سياسية، إذا استعصى وهمهم المفضّل بإمكانية تنفيذ ضربة صهيونية قاضية، برهنت الأحداث على استحالتها.

Read more: حزب الله وأمنيات الواهمين

غالب قنديل

تتجمّع الأزمات والمشاكل التي تقف خلف مزيد من المعاناة الشعبية، وتفاقم وتائر القلق على المصير ،الذي يعيشه اللبنانيون بمعظمهم، باستثناء القلة المترفة، التي كنزت ثروات طائلة، وتواصل حصاد الأرباح، ولو على مآسي الناس. فعند هذه القلة تتحوّل المآسي الى مواسم تترصّد وجوه استغلالها الممكن ومراكمة الأرباح في منظومة هيمنة وسيطرة ونهب، هي ما تبقى من النظام اللبناني المتداعي، والذي تبيّن بالتجربة أنه أقوى وأصلب مما تخيّل جميع معارضيه خلال عقود.

Read more: كيف نكسر الحلقة المفرغة؟

غالب قنديل

تتكامل حلقات الضغوط والاعتداءات الأميركية والصهيونية على بلدان محور المقاومة في عملية استنزاف سافرة، تهدف الى توهين الإرادة وترهيب القيادات والشعوب معا، لفرض الإملاءات المعادية. وينال لبنان نصيبا كبيرا من كل ذلك، خصوصا على مقلب العقوبات وعمليات الاستنزاف الجارية، عملا بوصفه القديم كخاصرة رخوة.

Read more: الحصار والعقوبات والاعتداءات الصهيونية حلقة واحدة