Get Adobe Flash player

غالب قنديل

واهم من يتخيل فرصة مفترضة لإنتاج تسوية لبنانية أو ما يحبّ الساسة تسميته صيغة لإنقاذنا من الانهيار الاقتصادي الكارثي، الذي يزحف على بلدنا ونظامنا المالي أو ماتبقى منه، بينما شعبنا وأحزابنا غافلون ومتخلفون عن فهم حقيقة الأزمة، وعن فحوى المخاطر المرفقة بجداول مالية إسعافية متضخمة في وعودها، والمطلوب من التزامات مالية واقتصادية قريبة أو بعيدة في السياق نفسه تحت شعار المساعدة والإنقاذ في حلقة استنزاف مالي متجدّد.

Read more: بين المساعدة والهيمنة

غالب قنديل

يتفق اللبنانيون على حراجة الظرف، الذي دخلته البلاد منذ بدء الانحدار الخطير في الوضع الاقتصادي وظهور انعكاساته المتلاحقة على شتى وجوه الحياة. ولا يحتاج الشخص العادي وقليل الخبرة أو المعرفة الى جهد استثنائي للتوصّل الى هذا الاستنتاج، انطلاقا من مظاهر الحياة اليومية.

Read more: كفى هدرا للوقت

غالب قنديل

العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة ضد الوزيرين علي حسن خليل ويوسف فنيانوس تستهدف مباشرة الضغط على كل من الرئيس نبيه بري وحركة امل والوزير سليمان فرنجية وتيار المردة والغاية الفعلية هي تطويق المقاومة سياسيا وشل حلفائها وتوجيه انذار عملي للتيار الوطني الحر ولسائر حلفاء المقاومة ولإشعار الرئيس العماد ميشال عون والوزير جبران باسيل وسائر نواب التيار الوطني الحر وكوادره بأن الخطر يقترب وبأن التهديد الأميركي جدي وسينفذ ما لم يبتعدوا جميعا عن المقاومة ويبدلوا موقفهم السياسي الملتزم وطنيا باحتضان المقاومة والدفاع عنها.

Read more: أهداف العقوبات على خليل وفنيانوس

غالب قنديل

تصلُح دروس التجارب التاريخية مصدرا لتكوين صورة عن دفاتر الشروط في التعامل مع الغرب، وعن الأطماع اللصوصية ورغبته بالسيطرة على الموارد والأسواق.

Read more: أعدّوا دفتر شروط إعادة البناء

غالب قنديل

تثبت الدولة الوطنية السورية مجددا صلابة خيارها التحرري وسيرها في طريق بناء التحالفات الراسخة مع شركاء الشرق الكبير في مشروع التحرر من الهيمنة الاستعمارية  التي كانت آخر تجلياتها في خطط الهيمنة الأميركية على العالم وتؤكد متانة الشراكة السورية الاستراتيجية مع روسيا وإيران والصين سياسيا واقتصاديا واستراتيجيا وعي القيادة السورية لما تستطيع التحرك من خلاله بفضل الموقع الهام والدور الرئيسي المتاح لها في صياغة المعادلات الجديدة في المنطقة والعالم.

Read more: محور سورية ودوره في المرحلة القادمة