Get Adobe Flash player

شكر رئيس الجمهورية العماد ميشال عون الأمين العام للجامعة العربية على عاطفته، لافتا الى الحجم الكبير للكارثة التي اضيفت الى تراكمات عدة منها الازمة الاقتصادية التي يمر بها لبنان، ووباء كورونا وأزمة النازحين السوريين.

واكد عون أن "لبنان بحاجة الى أي مساعدة في المجالات كافة والامل كبير بالدول العربية الشقيقة"، لافتا الى ان "المساعدات الطارئة تتوزع الى عدة أنواع، لكن الحاجة أيضا الى اعادة اعمار ما تهدم سواء في احياء بيروت او في المرفأ، والدعوة مفتوحة الى كل الدول العربية والدول الصديقة للمساهمة في اعادة اعمار بيروت".