Get Adobe Flash player

اتجاهــــات

اسبوعية إلكترونية متخصصة بمنطقة الشرق العربي

تصدر عن مركز الشرق الجديد

 

التحليل الاخباري

ما بعد التفاهم التركي الأميركي.....                    غالب قنديل...التفاصيل

بقلم ناصر قنديل        

عشيّة معركة حلب وعشيّة معركة إدلب... لبنان على حاله.... التفاصيل

 

                      الملف العربي

تناولت الصحف العربية الصادرة هذا الاسبوع التطورات في سوريا، ونقلت عن الجيش السوري اعلانه استئناف عملياته في منطقة خفض التصعيد في إدلب ضد التنظيمات الارهابية ردا على اعتداءاتها، في وقت استعاد الجيش السيطرة على عدد من البلدات في ريف حلب الشمالي.

ونقلت الصحف رفض سورية القاطع والمطلق للاتفاق الاميركي التركي حول إنشاء ما يسمى “المنطقة الآمنة” مؤكدة أنه يشكل اعتداء فاضحا على سيادة ووحدة أراضي سورية.

وابرزت الصحف التفاصيل التي كشفت عنها وزارة الداخلية حول تفجير "معهد الاورام" الذي اوقع عددا من الضحايا. فقد اكدت الوزارة انها حددت هوية منفذ العملية وعناصر الخليجة.

في فلسطين، صادقت حكومة الاحتلال الإسرائيلي على 2300 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.

وابرزت الصحف ردود الفعل الاسرائيلية، بعد العثور على جثة جندي تلقى طعنات في هجوم وصفه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو بـ "الإرهابي".  فيما اعتبرت حركتي حماس والجهاد ان العملية "رد على جرائم الاحتلال"، وآخرها نسف وهدم بيوت وادي الحمص.

ونقلت الصحف توقيع المجلس العسكري الانتقالي السوداني وقوى إعلان الحرية والتغيير بالأحرف الأولى، على الإعلان الدستوري.

سوريا

أكدت القيادة العامة للجيش السوري أن المجموعات الإرهابية المسلحة المدعومة من تركيا رفضت الالتزام بوقف إطلاق النار في منطقة خفض التصعيد في إدلب وقامت بشن العديد من الهجمات على المدنيين في المناطق الآمنة المحيطة وأن الجيش سيستأنف عملياته ضد هذه التنظيمات ردا على اعتداءاتها.

وختم البيان إنه “وانطلاقاً من كون الموافقة على وقف إطلاق النار كانت مشروطة بتنفيذ أنقرة التزاماتها بموجب اتفاق سوتشي وعدم تحقق ذلك على الرغم من جهود الجمهورية العربية السورية بهذا الخصوص فإن الجيش والقوات المسلحة سيستأنفون عملياتهم القتالية ضد التنظيمات الإرهابية بمختلف مسمياتها وسيردون على اعتداءاتها وذلك بناء على واجباتهم الدستورية في حماية الشعب السوري وضمان أمنه”.

ونقلت الصحف السورية، عن مصادر أهلية وإعلامية انها رصدت دخول قافلة جديدة مؤلفة من 200 شاحنة محملة بمساعدات لوجستية وعربات عسكرية تابعة لـ “التحالف الأمريكي” قادمة عبر معبر “سيمالكا” غير الشرعي الذي يربط محافظة الحسكة مع إقليم شمال العراق إلى مدينة القامشلي وذلك دعما لوحدات الحماية الكردية وميليشيا “قسد”.

قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن تركيا ستقوم بعملية شرقي نهر الفرات شمال سوريا في منطقة تسيطر عليها وحدات حماية الشعب الكردية. وأكد «دخلنا عفرين وجرابلس والباب، والآن سندخل إلى شرق نهر الفرات. لقد أبلغنا روسيا والولايات المتحدة بذلك».

وعقب ثلاثة أيام من المباحثات المكثفة التي جرت بين وفدين عسكريين من الجيشين التركي والأمريكي في أنقرة، أعلنت وزارة الدفاع التركية مساء الأربعاء اختتام المباحثات بالتوصل إلى اتفاق من ثلاثة بنود أساسية حول إقامة من آمنة شمالي سوريا.

مبعوث الأمم المتحدة جير بيدرسن حذّر من تدخل عسكري تركي محتمل في شمال سوريا «له تبعات إنسانية» وقال «هناك مخاوف متزايدة لدى جهات الإغاثة من التصريحات التي تشير إلى تدخل عسكري محتمل والذي ستكون له تبعات إنسانية فادحة».

بالمقابل، أعربت سورية عن رفضها القاطع والمطلق للاتفاق الذي أعلن عنه الاحتلالان الأمريكي والتركي حول إنشاء ما يسمى “المنطقة الآمنة” مؤكدة أنه يشكل اعتداء فاضحا على سيادة ووحدة أراضي سورية.

وقال مصدر رسمي في وزارة الخارجية والمغتربين: تعرب الجمهورية العربية السورية عن رفضها القاطع والمطلق للاتفاق الذي أعلن عنه الاحتلالان الأمريكي والتركي حول إنشاء ما يسمى “المنطقة الآمنة” والذي يشكل اعتداء فاضحا على سيادة ووحدة أراضي الجمهورية العربية السورية وانتهاكا سافرا لمبادئ القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة.

ميدانيا، استعادت وحدات من الجيش العربي السوري السيطرة الكاملة على بلدتي الأربعين والزكاة وعلى بلدة الصخر وتل الصخر وصوامع الجيسات في ريف حماة الشمالي بعد معارك ضارية دكت خلالها تجمعات الإرهابيين ومعاقلهم وكبدتهم خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

مصر

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أن الانفجار الذي حدث مساء الأحد في القاهرة وأسفر عن مقتل 20 شخصا كان نتيجة “حادث إرهابي”. وقال السيسي في تعزيته للشعب المصري على موقعي التواصل الاجتماعي “تويتر” و”فيسبوك”: “أتقدم بخالص التعازي للشعب المصري ولأسر الشهداء الذين سقطوا نتيجة الحادث الإرهابي الجبان فى محيط منطقة القصر العيني مساء الأمس”.

ولاحقا، أصدرت وزارة الداخلية المصرية، بيانا عاجلا للكشف عن تفاصيل جديدة بشأن حادث “معهد الأورام” الذي أوقع عددا من الضحايا.

ووفقا للبيانات الأولية، فقد تم تحديد هوية منفذ العملية الذي كان يقود السيارة المفخخة المتسببة في الانفجار أمام معهد الأورام بمنطقة السيدة زينب. وأكد مصدر أمني أن الداخلية المصرية حددت هوية المنفذ. وقالت الوزارة، إنه تم تحديد منفذ الحادث، ويدعى عبد الرحمن خالد محمود، وهو هارب من أمر بالضبط والإحضار على ذمة إحدى قضايا “طلائع حسم” من خلال تحليل البصمة الوراثية.

وذكرت أن عمليات الفحص والتتبع كشفت عن خط سير الخلية منفذة تفجير معهد الأورام، وتم تحديد عناصرها العنقودية.

فلسطين

صادقت حكومة الاحتلال الإسرائيلي على 2300 وحدة استيطانية في الضفة الغربية.

وقامت قوات الأمن الاسرائيلية، بعملية بحث في قطاع حساس من الضفة الغربية المحتلة بعد العثور على جثة جندي تلقى طعنات في هجوم وصفه رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتانياهو بـ "الإرهابي".  وعثر على الجثة تحديدا قرب مستوطنة ميغدال عوز في محيط مجمع غوش عطسيون الاستيطاني بين مدينتي بيت لحم والخليل، وهي منطقة تشهد بانتظام صدامات بين فلسطينيين والشرطة الاسرائيلية.

من جهتها أشادت حركة الجهاد في فلسطين بالهجوم، وقالت "ان العملية البطولية رد فعل طبيعي على إرهاب الاحتلال وجرائمه بحق شعبنا وأرضنا ومقدساتنا. وهذه العملية تأكيد على هذا الحق المشروع فالشعب الفلسطيني لن يستسلم أمام الحقد والارهاب الاسرائيلي".

وحيّت حركة حماس في بيان لها منفذي العملية ووصفتهم "الأبطال المقاومين منفذي العملية البطولية التي قتل فيها جندي من جيش الاحتلال".

واعتبرت حركتي حماس والجهاد ان العملية "رد على جرائم الاحتلال"، وآخرها نسف وهدم بيوت وادي الحمص.

السودان

وقع المجلس العسكري الانتقالي السوداني وقوى إعلان الحرية والتغيير بالأحرف الأولى، على الإعلان الدستوري، الأحد، و أعلن الوسيط الإفريقي محمد الحسن ولد لبات، أن التوقيع النهائي سيكون في 17 الجاري بحضور إقليمي ودولي، في وقت تواصلت الاحتفالات في العاصمة والمدن السودانية بتوقيع الاتفاق.

ووقع عن المجلس العسكري نائب رئيسه الفريق أول محمد حمدان دقلو «حميدتي»، وعن قوى التغيير أحمد الربيع.

وقال ولد لبات مخاطباً حفل التوقيع ، إنها لحظة تاريخية تثبت الإرادة السودانية القوية والوفاء لدم الشهداء وتلاحم الشعب مع قواته المسلحة.

ودعا العسكريين والمدنيين إلى أن يكونوا جميعاً أوفياء للثورة المجيدة .

 

                               

                                     الملف الإسرائيلي                                    

ذكرت الصحف الإسرائيلية الصادرة هذا الاسبوع ان إسرائيل تشارك في تحالف عسكري تقوده الولايات المتحدة بادعاء "حماية" أمن الملاحة البحرية في منطقة الخليج، كما تابعت قضية مقتل أحد جنود الاحتلال الإسرائيلي قرب مستوطنة "مغدال عوز" في الكتلة الاستيطانية "غوش عتسيون" حيث تبين وجود علامات طعن على الجثة.

وأشارت التقديرات التي توصلت لها الأجهزة الأمنية الإسرائيلية إلى أن عملية قتل الجندي الإسرائيلي دْفير شوريك من مستوطنة "عوفرا"، قرب مستوطنة "مغدال عوز" في الكتلة الاستيطانية "غوش عتسيون"، لم تكن عملية أسر، وذلك خلافًا لتحليلات سابقة صدرت عن محللين عسكريين في وسائل الإعلام الإسرائيلية، نقلا عن مصادر عسكرية، فيما لا تزال التقارير الأمنية تتضارب حول عدد المنفذين وإذا ما كانت العملية نفذت في السيارة التي تم استخدامها في الهروب أم خارجها.

كما لفتت الصحف الى ان رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو وضع حجر الأساس لبناء حي استيطاني جديد في مستوطنة "بيت إيل" المقامة على أراض بملكية خاصة للفلسطينيين بقرى رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

كما ذكرت ان القمر الاصطناعي الإسرائيلي "عاموس 17" أطلق إلى الفضاء من قاعدة "كيب كانافيرال" في فلوريدا، حيث يهدف إلى تزويد خدمات اتصالات للقارة الأفريقية. وتعتبر إسرائيل أن إطلاق هذا القمر الاصطناعي سيعزز علاقاتها مع دول عديدة في القارة الأفريقية. وذكر مسؤولون أن عملية إطلاق القمر الاصطناعي إلى الفضاء تمت بالنجاح، وأنه بعد حوالي 30 دقيقة من عملية إطلاق المركبة، فإن القمر الاصطناعي الذي كان على متنها انفصل بنجاح عن صاروخ "فالكون 9".

وعن الانتخابات أكد أعضاء كنيست عن حزب الليكود أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، لا ينفي إمكانية ضم حزب "مناعة لإسرائيل"، برئاسة بيني غانتس، للحكومة المقبلة، فيما أكد رئيس الائتلاف السابق، دافيد بيتان، أن ذلك قد يتم شريطة أن ينفصل "مناعة لإسرائيل" عن تحالف "كاحول لافان" الذي يجمعه بحزب "يش عتيد" برئاسة يائير لبيد.

إسرائيل تشارك بتحالف أمني لـ"حماية" الملاحة البحرية في الخليج

كشف وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس أن إسرائيل تشارك في تحالف عسكري تقوده الولايات المتحدة بادعاء "حماية" أمن الملاحة البحرية في منطقة الخليج، وذلك بحسب ما جاء في تصريحات صدرت عن كاتس، خلال اجتماع لجنة الخارجية والأمن التابعة للكنيست، وقال كاتس إن إسرائيل تشارك في المباحثات الدولية حول هذا الشأن في الولايات المتحدة والمنطقة، مضيفًا أن الحكومة الإسرائيلية "تساهم" في الجوانب الاستخباراتية وغيرها من المجالات "حيث تملك القدرات والأفضلية النسبية".

وأوضح كاتس في حديثه لأعضاء اللجنة التي ترأسها آفي ديختر (الليكود)، أنه عقب زيارة أجراها مؤخرًا إلى أبو ظبي واجتماعه مع مسؤول إماراتي رفيع المستوى، أصدر تعليمات إلى وزارة الخارجية للعمل مع جميع الأطراف المعنية، والتنسيق مع الإدارة الأميركية لضمان مشاركة إسرائيل في تحالف أميركي لـ"حماية أمن الملاحة البحرية في منطقة الخليج"، واعتبر كاتس أن أمن الملاحة البحرية في الخليج مصلحة إسرائيلية صرفة ضمن إستراتيجية "كبح الخطر الإيراني"، بما في ذلك "تعزيز العلاقة بين إسرائيل ودول الخليج"، وهو ما يعمل على إنجازه خلال الفترة الماضية، بدعم كامل من رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو.

مقتل جندي إسرائيلي في عملية طعن

عثر على جثة أحد جنود الاحتلال الإسرائيلي قرب مستوطنة "مغدال عوز" في الكتلة الاستيطانية "غوش عتسيون" وتبين وجود علامات طعن على الجثة وقال المتحدث باسم الجيش إنه "عثر في ساعة مبكرة من صباح اليوم على جثة جندي عليها علامات طعن" وبعد أن أشار المتحدث إلى أن الجندي يدرس في مدرسة دينية (تحضيرية للخدمة العسكرية) قال إن قوات الجيش والشاباك والشرطة تتواجد في المكان، وتعمل على تمشيط المنطقة.

مخاوف أمنية إسرائيلية من موجة عمليات في الضفة الغربية: واصلت القوات الإسرائيلية، التي  تضم الجيش والشرطة والشاباك، ملاحقة منفذي العملية التي قتل فيها الجندي دفير شوريك من مستوطنة "إفرات"، وتخشى أجهزة الاحتلال الأمنية من أن يحاول منفذو العملية تنفيذ عمليات أخرى، كما تخشى أن تضرب موجة جديدة من العمليات المستلهمة من العملية الأخيرة.

وبحسب مراسل صحيفة معاريف فإن جهود الأجهزة الأمنية تتركز، في هذه المرحلة، في تحليل المعلومات الاستخبارية والمعثورات المختلفة التي جمعت من مكان العملية، وكان قد تم العثور على جثة الجندي القتيل قرابة الساعة الثالثة من فجر الخميس، بعد عدة ساعات من البحث والتمشيط، بعد تلقي بلاغا أوليا من عائلته يفيد بانقطاع الاتصال معه.

وبحسب التحقيقات الأولية، فإن الجندي القتيل هبط من مركبة في مفرق مستوطنة "إفرات"، وتوجه سيرا على قدميه نحو مستوطنة "مغدال عوز" التي تبعد بضع دقائق، وبحسب تقديرات الاحتلال، فإن منفذ أو منفذي العملية كانوا يتحركون بمركبة في المنطقة، وعندما عاينوا الجندي قرروا مهاجمته في مقطع الشارع المؤدي إلى المستوطنة.

تضارب في التقديرات الأمنية: أشارت التقديرات الأخيرة التي توصلت لها الأجهزة الأمنية الإسرائيلية إلى أن عملية قتل الجندي الإسرائيلي دْفير شوريك من مستوطنة "عوفرا"، قرب مستوطنة "مغدال عوز" في الكتلة الاستيطانية "غوش عتسيون"، لم تكن عملية أسر، وذلك خلافًا لتحليلات سابقة صدرت عن محللين عسكريين في وسائل الإعلام الإسرائيلية، نقلا عن مصادر عسكرية، فيما لا تزال التقارير الأمنية تتضارب حول عدد المنفذين وإذا ما كانت العملية نفذت في السيارة التي تم استخدامها في الهروب أم خارجها.

ووفقًا للتصريحات التي صدرت عن صحيفة "معاريف"، قالت إن "الجيش الإسرائيلي يحاول في هذه الأثناء فهم العملية وحلها على المستوى الاستخباراتي، فيما تستمر محاولات البحث للعثور على الخلية التي تواجدت في السيارة التي فرّت من مكان العملية"، وشددت على أن الحديث يدور حول خلية، نافيًا إمكانية أن تكون العملية من تنفيذ شخص منفرد.

نتنياهو يدشن 650 وحدة استيطانية في "بيت إيل"

وضع رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو حجر الأساس لبناء حي استيطاني جديد في مستوطنة "بيت إيل" المقامة على أراض بملكية خاصة للفلسطينيين بقرى رام الله بالضفة الغربية المحتلة.

وتزامن تدشين الحي الاستيطاني الجديد مع عملية الطعن التي أسفرت عن مقتل الجندي بجيش الاحتلال، دفير يهودا شورك (19 عاما)، الذي عُثر على جثته صباح اليوم، بالقرب من مستوطنة "مغدال عوز" بمنطقة "غوش عتصيون"، وعليها علامات طعن، وقال نتنياهو خلال تدشين الحي الاستيطاني: "هدفنا ترسيخ تواجد الشعب اليهودي في بلاده وضمان سيادتنا في وطننا التاريخي".

وأضاف: "نعلم أن الملكية على أرض إسرائيل أمر مرتبط بالعذاب. لقد قُتل في وقت سابق من هذا اليوم أحد أفضل أبنائنا، وهو ينتمي إلى عائلة قد قامت بالفعل بتضحية الغالي والنفيس في سبيل أرض إسرائيل".

منظمات "الهيكل" تطالب نتنياهو إغلاق الأقصى أمام الفلسطينيين بالأضحى

اقتحم عشرات المستوطنين ساحات المسجد الأقصى بحراسة مشددة للشرطة، فيما طالبت منظمات "الهيكل" المزعوم، رئيس الحكومة، بنيامين نتنياهو، إغلاق المسجد أمام الفلسطينيين بأول أيام عيد الأحد المقبل، لتزامنه مع ما يسمى ذكرى "خراب الهيكل".

ووفرت الشرطة الحراسة للمستوطنين خلال اقتحامهم بساعات الصباح ساحات الحرم، حيث نشرت الوحدات الخاصة قبالة المسجد القبلي وقبة الصخرة، وقامت بإبعاد مجموعات من الفلسطينيين لتوفير الحماية للمستوطنين خلال عملية الاقتحام، ووفقا لدائرة الأوقاف الإسلامية بالقدس، فإن شرطة الاحتلال التي واصلت فرض تقييدات على دخول الفلسطينيين للمسجد، ونصب الحواجز العسكرية عند بواباته، وفرت الحماية لعشرات المستوطنين الذين قاموا بجولات استفزازية في ساحات الحرم.

إسرائيل تطلق قمرا اصطناعيا لخدمة علاقاتها مع أفريقيا

أطلق القمر الاصطناعي الإسرائيلي "عاموس 17" إلى الفضاء من قاعدة "كيب كانافيرال" في فلوريدا، حيث يهدف إلى تزويد خدمات اتصالات للقارة الأفريقية. وتعتبر إسرائيل أن إطلاق هذا القمر الاصطناعي سيعزز علاقاتها مع دول عديدة في القارة الأفريقية.

وذكر مسؤولون أن عملية إطلاق القمر الاصطناعي إلى الفضاء تمت بالنجاح، وأنه بعد حوالي 30 دقيقة من عملية إطلاق المركبة، فإن القمر الاصطناعي الذي كان على متنها انفصل بنجاح عن صاروخ "فالكون 9".

وأفادت وسائل الإعلام الإسرائيلية، أن القمر الاصطناعي الذي صممته شركة "حلل تكشورت" وبنته شركة "بواينج شيغور"، وأطلق إلى الفضاء من قبل " SpaceX"، يهدف بالأساس إلى توفير خدمات اتصالات للقارة الأفريقية.

ووفقا للإذاعة الإسرائيلية الرسمية "كان"، فإن "عاموس 17" بمثابة قمر رقمي من نوع "HTS"، وهو عالي الإنتاجية، كما إنه القمر الاصطناعي الوحيد المصمم لتزويد مشغلي الاتصالات والاتصالات الخليوية باحتياجات القارة الأفريقية، والتي تتميز بالمناطق النائية والمعزولة، حيث الكثافة السكانية قليلة، وليس هناك أي مبرر للاستثمار في البنية التحتية.

انتخابات

الليكود يحاول استمالة غانتس: أكد أعضاء كنيست عن حزب الليكود أن رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، لا ينفي إمكانية ضم حزب "مناعة لإسرائيل"، برئاسة بيني غانتس، للحكومة المقبلة، فيما أكد رئيس الائتلاف السابق، دافيد بيتان، أن ذلك قد يتم شريطة أن ينفصل "مناعة لإسرائيل" عن تحالف "كاحول لافان" الذي يجمعه بحزب "يش عتيد" برئاسة يائير لبيد.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلي "كان" عن مصادر في الليكود قولهم إنه خلال الجلسات المغلقة مع نتنياهو، قيل لهم بوضوح إنه "بعد الانتخابات المقبلة، سنحاول ضم ‘مناعة لإسرائيل‘ برئاسة غانتس للحكومة، على أن لا يضم قائمة ‘كاحول لافان‘ التي يترأسها غانتس ويخوض من خلالها انتخابات الكنيست الـ22"، واعتبرت المصادر أن تبع هذه الخطوة من قناعة لدى المسؤولين في الليكود بأن غانتس أقرب للانضمام إلى حكومة يمينية من شركائه في التحالف، في إشارة إلى لبيد وحزبه "يش عتيد"، وأضافت أن نتنياهو يرى أن الحريديين والأحزاب اليمينية هم الشركاء الطبيعيين للتيار السياسي الذي يمثله غانتس.

لجنة الانتخابات المركزية غير مخولة بالسماح باستخدام الكاميرات: قال المستشار القضائي للحكومة الإسرائيلية، أفيحاي مندلبليت، إن لجنة الانتخابات المركزية غير مخولة بالسماح باستخدام آلات تصوير الأشرطة (كاميرات فيديو) في صناديق الاقتراع.

وعلم أن وجهة النظر هذه تم تسليمها للجنة الانتخابات المركزية، تمهيدا للمداولات التي ستجري اليوم في الالتماسات التي قدمت ضد نية حزب "الليكود" استخدام الكاميرات في يوم الانتخابات، وكتب مندلبليت في وجهة النظر أنه "في ظل عدم وجود تخويل صريح في قانون الانتخابات وأنظمة الانتخابات، فإن لجنة الانتخابات المركزية غير مخولة بإصدار أمر بوضع آلات تصوير من قبلها"، كما تطرق مندلبليت إلى نشر مئات آلات التصوير في صناديق الاقتراع في البلدات العربية من قبل الليكود في الانتخابات السابقة، وكتب أنه لم يحسم فيما إذا كان هناك مجال لفتح تحقيق جنائي ضد الليكود، موضحا أن الجزم بأن وضع آلات التصوير يشكل مخالفة جنائية هو نتيجة تفسيرات قانونية.

 

                                     

                                       الملف اللبناني    

تصدرت حادثة قبرشمون وتداعياتها، وبيان السفارة الاميركية في بيروت وردود الفعل عليه عناوين الصحف اللبنانية الصادرة هذا الاسبوع.

تناولت الصحف اللقاءات والمشاورات التي تجري بين القوى السياسية في ما خص حادثة قبرشمون، في ظل التصعيد بين الحزب التقدمي الاشتراكي والحزب الديمقراطي اللبناني.

فقد حمل وزير الصناعة وائل أبو فاعور، وزير الخارجية جبران باسيل المسؤولية المعنوية والسياسية والقانونية عن حادثة قبرشمون من ‏ألفها الى يائها. بدوره قال باسيل "لن نسمح بالإقطاعيات السياسية والجيش من واجبه أن يحمينا. تعاطينا ما قبل ‏الحادثة هو مفهوم الدولة مقابل اللادولة".

رئيس الحزب "الديمقراطي اللبناني" النائب طلال ارسلان غرد قائلاً: " ان أيّة مبادرة تخلو من الوضوح بما حصل من محاولة لاغتيال الوزير الغريب مرفوضة رفضاً ‏مطلقاً".

النائب علي بزي نقل عن رئيس مجلس ‏النواب نبيه بري قوله إنه "لن يسمح بكل ما من ‏شأنه أن يؤدي الى تفرقة اللبنانيين وتمزيق البلد".

رئيس الحكومة سعد الحريري اكد بعد لقائه رئيس الجمهورية العماد ميشال عون "أن الحلول باتت في خواتيمها، وانا متفائل أكثر من قبل. علينا ‏الانتظار قليلاً، وتسمعون بعدها الخبر السار".

وابرزت الصحف ردود الفعل على بيان السفارة الاميركية حول جادثة قبرشمون.

فقد اكد رئيس الجمهورية أن "لبنان لا يخضع لإملاءات أحد، ولا يؤثر ‏عليه احد، بل نحن من يملي ويؤثر".

واعتبر حزب الله أن البيان الصادر عن السفارة الأميركية يشكل تدخلاً سافراً وفظاً في الشؤون الداخلية اللبنانية، ‏ويشكل إساءة بالغة للدولة ومؤسساتها الدستورية والقضائية.

حادثة قبرشمون

أعلنت قيادة الحزب التقدمي الاشتراكي أنها تقدمت أمام قاضي التحقيق العسكري بدفع شكلي لعدم صلاحية ‏القضاء العسكري بالنظر بالدعوى في ملف حادثة قبرشمون - البساتين، لافتة الى انها في انتظار اتخاذ القرار ‏لاستكمال الإجراءات كما ينص عليها القانون، وقالت: تبين أن الادعاء تجاوز التحقيقات وتم تحويل المسار القضائي ‏الى مكان آخر . ولفتت القيادة الى ان التحقيق نفى نظرية وجود الكمين المسلح نظراً لعدم توفر شروطه ، سائلة: ‏لماذا الادعاء بجريمة القتل المتعمّد؟ .

وحمّل وزير الصناعة وائل أبو فاعور، الوزير باسيل المسؤولية المعنوية والسياسية والقانونية عن حادثة قبرشمون من ‏ألفها الى يائها . وقال المشكل الاساسي هو زيارة رئيس تيار سياسي دأب منذ فترة على خطاب سياسي ‏طائفي فتنوي استعدائي واستعلائي . وتوجّه ابو فاعور بسؤال الى رئيس الجمهورية قائلاً: هل تقدر المخاطر على ‏لبنان وسلمه الأهلي واستقراره من الخطاب الطائفي التدميري؟ . ورأى ان ادعاء الكمين سخيف ولم يكن هناك ‏محاولة اغتيال . واعلن ان شعبة المعلومات التي حققت الإنجازات في مكافحة الإرهاب سقطت الآن في الامتحان، ‏لأنها لم تتهم التقدمي الاشتراكي بالتسليح والقتل وإقامة الكمين .

اضاف: أن القاضي كلود غانم نفى نظرية الكمين ومحاولة الاغتيال، وذلك رغم كل الضغوط التي تعرّض لها . واعلن ابو ‏فاعور ان جريصاتي وبو صعب يضغطان على القاضي كلود غانم للادعاء على الموقوفين من الحزب التقدمي ‏الاشتراكي بالمادة 2 و3 إرهاب، للحصول على اتهام سياسي .

وعقب المؤتمر، غرّد رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط عبر تويتر قائلاً: سنبقى صامدين في الحزب ‏ومعنا اصدقاء كثر في وجه الإرهاب المنظم لقسم ممّن يدّعي الحكم ويعيش في الماضي المظلم المبني على ‏منطق حروب الإلغاء .

مجلس القضاء الأعلى لفت بعد اجتماعه الاسبوعي، الى ان ما ورد على لسان الوزير ابو فاعور حول مضمون الكلام ‏المتداول بين رئيس مجلس القضاء الأعلى ووزير العدل وقاضي التحقيق الأول لدى المحكمة العسكرية بالإنابة يفتقر ‏إلى الصحة جملة وتفصيلاً. وأشار إلى أن مضمون بعض فقرات المؤتمر الصحافي يشكّل تدخلاً غير مشروع في العمل القضائي مؤكداً أن القضاء ‏في لبنان مصرّ على أن يؤدي دوره كاملاً في مسار تطبيق القانون وإحقاق العدالة بعيداً عن أيّ محاولة للتأثير فيه ‏او التشويش على عمله.

رئيس "التيار الوطني الحر" الوزير جبران باسيل اكد أننا "لن نقع في الكمين والشرك السياسي، ولن نسمح ‏بمشكل درزي - مسيحي في الجبل، ونعمل بثبات من أجل الشراكة ولا تراجع مهما كذبوا. قطع الطريق والاعتداء ‏حصل على وزراء ونواب يزورون مناطقهم وناسهم، الوقائع واضحة ولن يستطيع أن يتهرّب منها أي قضاء عسكري أو ‏عدلي أو جنائي".

وشدد باسيل على أننا "لن نستأذن أحداً ‏لندخل إلى بيوتنا في الجبل، ولن نسمح بالإقطاعيات السياسية والجيش من واجبه أن يحمينا. تعاطينا ما قبل ‏الحادثة هو مفهوم الدولة مقابل اللادولة".

النائب علي بزي نقل عن رئيس مجلس ‏النواب نبيه بري قوله في لقاء الأربعاء إنه "لن يسمح بكل ما من ‏شأنه أن يؤدي الى تفرقة اللبنانيين وتمزيق البلد"، وشدّد على ضرورة إجراء مصالحة كاملة وشاملة وعقد جلسات ‏حكومية لمجلس الوزراء من دون التطرق الى حادثة قبرشمون". ولفت بزي إلى أن "أي مبادرة في حادثة قبرشمون ‏بحاجة لتوافق الأطراف المعنية، قطعنا شوطاً في هذا الخصوص لكن قرر الرئيس بري إيقاف السعي في هذه القضية ‏بعد أن سمع كلاماً مغايراً للأمور المتفق عليها". وأكّد بزي "أننا مستعدون للعمل على إنقاذ البلد ولكن في حال ‏عدم وجود قبول من قبل الاطراف المعنية لا أعتقد بأن أي مبادرة ستنجح". ونقل بزي عن بري أن الاستقرار ‏السياسي والأمني والمالي أمر مطلوب من الجميع، خصوصاً ان المؤسسات الدولية تتطلع الى نوع من الحذر الى ‏لبنان. وأكد بزي أن "دفع المستحقات الى البلديات سيتم بعد عيد الأضحى وقبل نهاية الشهر".

رئيس الحكومة سعد الحريري زار ‏قصر بعبدا، حيث التقى رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وبحثا في المستجدات وانضم الى الاجتماع لاحقاً مدير ‏عام الأمن العام اللواء عباس ابراهيم.  وأكد الحريري ان الحلول باتت في خواتيمها وستسمعون الخبر السار قريباً، وقال في تصريح: "كان الاجتماع ايجابياً ‏جداً، وإن شاء الله تسير الامور في هذا الاتجاه. وأن الحلول باتت في خواتيمها، وانا متفائل أكثر من قبل. علينا ‏الانتظار قليلاً، وتسمعون بعدها الخبر السار".

رئيس الحزب "الديمقراطي اللبناني" النائب طلال ارسلان غرد قائلاً: "اصبح من الواضح ان هناك من لا يريد ‏محكمة ولا محاكمة أياً كان شكلها واسمها.. ويسعى لتوتير الأجواء داخلياً وخارجياً لفكّ الحصار السياسي الذي ‏فرضه على نفسه… لذلك ان أيّة مبادرة تخلو من الوضوح بما حصل من محاولة لاغتيال الوزير الغريب مرفوضة رفضاً ‏مطلقاً".

بيان السفارة

السفارة الأميركية في بيروت دعت الى عدم استغلال حادثة قبرشمون لأهداف سياسية، وقالت في بيان: ‏‏"تدعم الولايات المتحدة المراجعة القضائية العادلة والشفافة دون أي تدخل سياسي. إن أي محاولة لاستغلال ‏الحدث المأساوي الذي وقع في قبرشمون في 30 حزيران الماضي بهدف تعزيز أهداف سياسية، يجب أن يتمّ ‏رفضه. لقد عبَّرت الولايات المتحدة بعبارات واضحة إلى السلطات اللبنانية عن توقعها أن تتعامل مع هذا الأمر بطريقة ‏تحقق العدالة دون تأجيج نعرات طائفية ومناطقية بخلفيات سياسية".

رئيس الجمهورية العماد ميشال عون أكد أن "لبنان لا يخضع لإملاءات أحد، ولا يؤثر ‏عليه احد، بل نحن من يملي ويؤثر". وأكد لوفد من الانتشار اللبناني أن "من يرفض العدالة يرفض المجتمع الذي لا ‏يمكنه العيش في الفوضى"، مشدداً على أن القضاء يملك صلاحية الحزم والعقاب وفق القوانين المرعية الإجراء. ‏وقال: "لا أحد يحتاج لإذن خاص للتجول في بلده". واشار الى ان مسيرة الاصلاح ومكافحة الفساد لا تنتهي وهي ‏بدأت بالفعل، وعلى ان اللبناني يعيش اليوم في ظل الحرية والسيادة والاستقلال بالرغم من كل الحروب والضغوط، ‏واننا نتحدث باسم لبنان في المحافل الإقليمية والدولية بما يعود بالفائدة على الجميع، دون أن يملي علينا احد ما ‏يجب قوله، او ان يؤثر علينا، بل نحن من يملي ويؤثر". ولفت الرئيس عون الى انه تم تحويل ملفات عدة الى القضاء، ‏فالفساد "معشعش في مختلف المؤسسات لكننا سنستأصله وسنعمل على محاربة براعمه التي قد تعود لتنمو".

واعتبر حزب الله أن البيان الصادر عن السفارة الأميركية يشكل تدخلاً سافراً وفظاً في الشؤون الداخلية اللبنانية، ‏ويشكل إساءة بالغة للدولة ومؤسساتها الدستورية والقضائية، وهو تدخل مرفوض في نزاع سياسي محلي وقضية ‏مطروحة أمام القضاء اللبناني القادر منفرداً على القيام بواجباته على أكمل وجه. وإذ رأى حزب الله أن غاية هذا البيان هي إضفاء المزيد من التعقيد على الأزمة الراهنة، اعتبر أن تدخل السفارة ‏الأميركية المرفوض في الشكل والمضمون والتوقيت، هو استكمال للتدخل الأميركي المتواصل في الشؤون ‏السياسية في لبنان والمنطقة، ومحاولة لتعميق الانقسام في الوضع الداخلي اللبناني. ورأى في هذا البيان إدانة ‏صريحة لكل أدعياء الحرية والسيادة والاستقلال الذين صمتت أفواههم وانكسرت أقلامهم.

                                      الملف الاميركي

تحدثت الصحف الاميركية الصادرة هذا الاسبوع عن ارتفاع قياسي لمعدل شعبية ترامب عند الأمريكيين،  وذكرت أن عددا كبيرا من الأمريكيين الذين لم يصوتوا لدونالد ترامب في انتخابات العام 2016، يؤكدون اليوم إعجابهم به ونيتهم التصويت له في انتخابات العام المقبل.

وأظهرت بعض استطلاعات الرأي التي تتسم بالدقة، وفق الصحيفة الأمريكية، أن معدل الرضا عن أداء الرئيس، وهو مقياس يختلف عن شعبية الرئيس الشخصية، قد زاد ليصل إلى أعلى مستوى في فترة ترامب الرئاسية.

وكشفت صحيفة نيويورك تايمز الاميركية انه بعد انسحاب ترامب من الاتفاق النووي والحظر الذي فرض على ايران بذلت اميركا جهودا مضنية في سبيل التجسس على ايران والحصول على معلومات بشأن مبيعات النفط الايراني.

وتناولت تجدد الصراع بين الهند والباكستان "خطير وخاطئ" واعتبرت أن قرار الحكومة الهندية بإلغاء الحكم الذاتي (الوضع شبه المستقل) في كشمير، والذي صاحبه قمع أمني هائل "خطير وخاطئ"، وقالت إن سفك الدماء أمر شبه مؤكد، وسيزيد من حدة التوتر مع باكستان.

وحذرت من أن الرئيس (الأمريكي) دونالد ترامب يقود الولايات المتحدة للخراب بإذكائه جذوة الكراهية. ودعا الكاتب ترامب لوضع حد للعنف الذي يضرب البلاد، ووقف تحريضه لمن وصفهم بالمعتوهين في البلاد.

واعتبرت اتفاق الولايات المتحدة وتركيا لإقامة منطقة آمنة شمالي سوريا بمثابة خطوة قد تبعد شبح هجوم وشيك توعدت أنقرة بشنه ضد الأكراد السوريين.

ارتفاع قياسي لمعدل شعبية ترامب عند الأمريكيين

ذكرت صحيفة نيويورك تايمز أن عددا كبيرا من الأمريكيين الذين لم يصوتوا لدونالد ترامب في انتخابات العام 2016، يؤكدون اليوم إعجابهم به ونيتهم التصويت له في انتخابات العام المقبل.

وأظهرت بعض استطلاعات الرأي التي تتسم بالدقة، وفق الصحيفة الأمريكية، أن معدل الرضا عن أداء الرئيس، وهو مقياس يختلف عن شعبية الرئيس الشخصية، قد زاد ليصل إلى أعلى مستوى في فترة ترامب الرئاسية.

وأضافت "نيويورك تايمز" أن الوضع الذي كان قائما في انتخابات 2016، لم يعد موجودا اليوم، فملايين الأمريكيين الذين لم يعجبهم ترامب قبل أربع سنوات، أصبحوا يحبونه الآن. وبشكل عام، زادت شعبيته الشخصية نحو 10% بين الناخبين المسجلين منذ يوم الانتخاب في العام 2016، لتصل إلى 44% بعد أن كانت 34%، بحسب التقديرات.

لكن الصحيفة أشارت في المقابل إلى أن هذه الزيادة بدعم ترامب منذ 2016 واحتمال استمرار معدلها، لا تعني أنه الأوفر حظا للفوز في الانتخابات المقبلة، فمعدل الرضا عن أدائه لا يزال أقل من 50%، ولم يتجاوزه حتى الآن.

ولفتت إلى أن الديمقراطيين كانوا على وشك الفوز في انتخابات 2016، وبالتالي، فإن أي تغيير اليوم من خلال طرح مرشح أفضل أو ارتفاع نسبة إقبال الأمريكيين من أصل إفريقي على الاقتراع، يمكن أن يكون كافيا لفوزهم في الانتخابات.

قصة التجسس الاميركية على ايران تكشفها نيويورك تايمز

كشفت صحيفة نيويورك تايمز الاميركية انه بعد انسحاب ترامب من الاتفاق النووي والحظر الذي فرض على ايران بذلت اميركا جهودا مضنية في سبيل التجسس على ايران والحصول على معلومات بشأن مبيعات النفط الايراني.

وذكر تقرير صحيفة نيويورك تايمز : أن ايران وخلال الشهر الماضي اعلنت الكشف عن خلية جاسوسية وقامت باعتقال اكثر من 17 شخصا وجهت اليهم الاتهام بالتجسس لصالح المخابرات المركزية الاميركية (سي آي اي) وحكم بعضهم بالاعدام.

وتابعت الصحيفة: ان الحكومة الايرانية لم توضح بشأن اهداف العملية التجسسية التي جرت لكن ظهر بشكل واضح بان العملية كانت تخفي وراءها مساعي واشنطن من اجل جمع المعلومات بشأن بيع النفط الايراني، ونقلت الصحيفة الاميركية عن لقاءات لها مع مسؤولين اميركيين اكدوا لها بان صناعة النفط الايرانية هي واحدة من الموضوعات المغرية بالنسبة لأميركا ومنظماتها الاستخباراتية.

تجدد الصراع بين الهند والباكستان "خطير وخاطئ"

 تجدد الصراع بين الهند والباكستان "خطير وخاطئ" واعتبرت صحيفة نيويورك تايمز أن قرار الحكومة الهندية بإلغاء الحكم الذاتي (الوضع شبه المستقل) في كشمير، والذي صاحبه قمع أمني هائل "خطير وخاطئ"، وقالت إن سفك الدماء أمر شبه مؤكد، وسيزيد من حدة التوتر مع باكستان.

وقالت إنه لطالما كانت أراضي كشمير الواقعة في الهيمالايا المصدر الرئيسي للتوتر بين الهند وباكستان وموقع التطلعات الانفصالية. وأدت المطالبات المتنافسة من البلدين على كشمير إلى حربين واندلاع متكرر للعنف على مدى العقود السبعة الماضية، مما زاد من خطر الترسانات النووية للهند وباكستان. وفي فبراير الماضي فقط، قصف مهاجم انتحاري كشميري قافلة عسكرية هندية، مما أدى إلى مواجهة عسكرية متوترة وقتال جوي بين الهند وباكستان. وبعد حادثة سابقة من هذا القبيل، وصف الرئيس السابق بيل كلينتون كشمير بأنها "أخطر مكان في العالم".

وتدرك الحكومة الهندية أن أفعالها تحريضية، ولهذا السبب، قبل إلغاء الحكم الذاتي، أرسلت عشرات الآلاف من القوات الإضافية إلى كشمير، ووضعت شخصيات سياسية كبرى تحت الإقامة الجبرية، وأمرت السياح بالمغادرة، وأغلقت المدارس وتم قطع خدمات الإنترنت.

وزعمت الحكومة أنها تعمل على منع وقوع هجوم إرهابي مخطط له، لكن رئيس الوزراء ناريندرا مودي وحزبه بهاراتيا جاناتا الحاكم، ذا الأصول القومية الهندوسية المتشددة، لم يخف منذ زمن طويل نيته إلغاء المواد الواردة في الدستور الهندي التي تمنح كشمير ذات الغالبية المسلمة وضعًا خاصًا، وهي الخطوة التي يراها الحزب الحاكم "تصحيح خطأ تاريخي".

إلغاء الحكم الذاتي لكشمير يأخذ الهند لمنطقة مجهولة: وتحت عنون " تحرك مودي بشأن كشمير يأخذ الهند إلى منطقة مجهولة".. سلطت صحيفة واشنطن بوست الضوء على إلغاء الهند الاثنين الماضي الوضع الدستوري لإقليم جامو وكشمير، والذي كان يمنح الإقليم الحكم الذاتي، مشيرة إلى أن رئيس الوزراء بهذا الخطوة تخلص من حوالي سبعة عقود من التاريخ.

 وقالت الصحيفة، رئيس الوزراء الهندي ألغى قدرًا من الحكم الذاتي المعمول به في الإقليم منذ خمسينيات القرن الماضي، وجردها من وضعها كدولة، ووضعت حكومته تعتيمًا غير مسبوق على الاتصالات في كشمير.

وأضافت، مودي الذي فاز مؤخراً بولاية جديدة في رئاسة الوزراء بإعادة انتخابه بأغلبية ساحقة، لطالما اعتبر نفسه زعيماً جريئاً يرغب في الانفصال عن الماضي، لكن تحركاته الأخيرة في كشمير الخاضعة لسيطرة الهند تمثل واحدة من أكبر المقامرات في فترة ولايته وتثير مستقبل المنطقة الأكثر اضطراباً في الهند.

وبالنسبة لمودي، فإن قرار إلغاء الوضع الخاص لكشمير يمثل تلبية لمطلب قديم من القوميين الهندوس، الذين ينظرون إلى الهند كدولة هندوسية أساسًا وليس جمهورية علمانية يتصورها مؤسسوها.

وأشاد مودي بالتغييرات باعتبارها "مناسبة مهمة" وتعد "بزوغ فجر جديد" للناس الذين يعيشون في الجزء الهندي من كشمير، وهي منطقة متنازع عليها مقسمة بين الهند وباكستان، ويقول أعضاء الحزب الحاكم إن إلغاء الوضع الخاص لكشمير سيعزز التنمية الاقتصادية ويقوض تمردًا دام 30 عامًا ضد الحكم الهندي.

ترامب يُذكي الكراهية ويقود أمريكا إلى الخراب

حذرت صحيفة واشنطن بوست من أن الرئيس (الأمريكي) دونالد ترامب يقود الولايات المتحدة للخراب بإذكائه جذوة الكراهية. ودعا الكاتب ترامب لوضع حد للعنف الذي يضرب البلاد، ووقف تحريضه لمن وصفهم بالمعتوهين في البلاد.

وجاء المقال تعليقا على حوادث إطلاق النار الجماعي التي بلغت 249 هذا العام فقط، وخلفت عددا كبيرا من الضحايا الأبرياء، وآخرها حادثتي السبت الماضي في مدينتي إل باسو بولاية تكساس ودايتون في أوهايو، اللتين قُتل فيهما 29 شخصا، وكان دافعهما عنصريا على ما يبدو.

ورات  أن هذه النزعة نحو إطلاق النار الجماعي تتزامن مع انتشار أيديولوجية تفوّق العرق الأبيض، التي يذكيها ترامب. وضرب أمثلة على ذلك بما حدث في مدن مثل شارلستون بولاية كارولينا الجنوبية، حيث قتل تسعة أشخاص داخل كنيسة للأمريكيين السود عام 2015، وحين قُتل ثمانية أشخاص في معبد يهودي بمدينة بيتسبرغ في 2018، هذا بالإضافة إلى حادثة إطلاق نار خلال مهرجان الثوم في غيلروي بولاية كاليفورنيا، التي لقي فيها أربعة أشخاص مصرعهم الأسبوع الماضي.

اتفاق الولايات المتحدة وتركيا

اعتبرت صحيفة واشنطن بوست اتفاق الولايات المتحدة وتركيا لإقامة منطقة آمنة شمالي سوريا بمثابة خطوة قد تبعد شبح هجوم وشيك توعدت أنقرة بشنه ضد الأكراد السوريين.

وذكرت الصحيفة أن الاتفاق الأمريكي التركي يقضي بتشكيل مركز عمليات مشتركة في تركيا خلال أقرب وقت لتنسيق وإدارة إنشاء "المنطقة الآمنة" شمالي سوريا، بما يضمن معالجة المخاوف الأمنية التركية.

واستدركت قائلة إن التصريحات التي أصدرتها الحكومتان لم تتضمن سوى القليل من التفاصيل حول ما تم الاتفاق عليه بالضبط، والأهم من ذلك أن التصريحات التي أصدرتها السفارة الأمريكية في أنقرة ووزارة الدفاع التركية لم تذكر ما إذا كانت القضية الشائكة حول مساحة المنطقة الآمنة، قد تم حلها من عدمه.

وأضافت الصحيفة الأمريكية، أن إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب عملت بشراسة خلال الأسابيع الأخيرة لتفادي هجوم تركي ضد قوة تدعمها الولايات المتحدة في سوريا، والتي قادت الهجوم البري ضد تنظيم داعش المسلح.

ولفتت إلى أن الأكراد السوريين يسيطرون على مساحات شاسعة من الأراضي على طول الحدود السورية التركية، وتعتبرهم تركيا تهديدًا لأمنها.

قاضٍ أميركي يأمر إدارة ترامب بتسليم وثائقها عن خاشقجي

أمر قاضٍ في محكمة بنيويورك الوكالات الفدرالية الأميركية بتسليم جميع الوثائق التي بحوزتها بشأن مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي في قنصلية بلاده بإسطنبول في أكتوبر/تشرين الأول 2018.

ووجه القاضي بول أنغلماير أوامر لوزارتي الخارجية والدفاع الأميركيتين بتسليم قرابة خمسة آلاف صفحة شهريا مرتبطة بملف مقتل خاشقجي الذي كان مقيما في أميركا منذ سنوات ويكتب عمود رأي في صحيفة واشنطن بوست الأميركية، وكثيرا ما انتقد سياسات المملكة العربية السعودية.

وقال القاضي أنغلماير إن المعلومات بشأن اختفاء خاشقجي وتصفيته "ذات أهمية عامة مقدرة".

بالمقابل، ذكر ممثلو وزارتي الخارجية والدفاع أن امتثال إداراتهم للأمر القضائي بموجب قانون حرية المعلومات، سيجعل من المستحيل الاستجابة لطلبات أخرى بموجب القانون نفسه بشأن قضية الصحفي السعودي.

 

                                      الملف البريطاني

أفردت الصحف البريطانية الصادرة هذا الاسبوع مساحات كبيرة لأحداث جارية شرق أوسطية وعالمية، من بينها أزمة إقليم كشمير ذي الغالبية المسلمة المتنازع عليه بين الهند وباكستان، والمشروع التركي الأمريكي لإنشاء منطقة آمنة شرق الفرات شمالي سوريا ففي مقابلة مع "التايمز"، طالب إمام باكستاني بارز بالجهاد في مواجهة الهند في إقليم كشمير، الذي ألغت نيودلهي الحكم الذاتي الذي يتمتع به الجزء الهندي منه منذ سنوات طويلة، ونقلت الصحيفة عن مولانا عبد العزيز قوله إن "الجهاد فرض".

وذكرت ان الاقتراح التركي الأمريكي بشأن إنشاء منطقة آمنة في الأجزاء التي يسيطر عليها الأكراد شرق الفرات شمال شرقي سوريا ربما يكون محض تمني.

ونقلت عن ضابط كبير سابق بالجيش الإسرائيلي قوله "إذا حاولت إيران بناء قواعد عسكرية في العراق، فمن الأرجح أن تحاول إسرائيل كبحها"

وقالت ان روسيا وإيران تواجهان قوات بحرية غربية في الخليج، إذ تعتزمان إجراء مناورات بحرية مشتركة حول مضيق هرمز، مما يزيد من خطر المواجهة مع القوات الغربية.

واعتبرت ان الإسلاموية ليست الإسلام، أنها سيئة اجتماعيا وسياسيا، وقالت "لاحظت الضرر الذي يمكن أن يحدثه الإسلاميون، لأول مرة، عندما كنت أعمل في ماليزيا قبل 30 عامًا. كان هناك احتجاج شديد على طلب تدمير المواقع الإسلامية المقدسة في مالاكا. وبعد عشرين عامًا، شاهدت من نافذة مكتبي في ليبيا ضريح إسلامي في طرابلس يهدم.

ولفتت الى ان ترامب وأوباما في حرب كلامية بعد إطلاق نار جماعي، إذ انتقد الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما في مقال له الرئيس دونالد ترامب بسبب اذكاء روح العنصرية في خطاباته والتي من وجهة نظره كانت من دوافع حوادث إطلاق النار الأخيرة في الولايات المتحدة.

دعوة "للجهاد في كشمير"

في مقابلة مع "التايمز"، يطالب إمام باكستاني بارز بالجهاد في مواجهة الهند في إقليم كشمير، الذي ألغت نيودلهي الحكم الذاتي الذي يتمتع به الجزء الهندي منه منذ سنوات طويلة،ونقلت الصحيفة عن مولانا عبد العزيز قوله إن "الجهاد فرض".

طالب الإمام رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان "بإطلاق سراح الإسلاميين من السجون الباكستانية"، وقال إنه يجب "فتح الحدود أمام مقاتلينا" لقتال القوات الهندية في كشمير، وتعكس هذه التصريحات عدم رضا من جانب عبد العزيز لسياسة بلاده التي وصفها بالفاشلة في كشمير.

ويقول الداعية الإسلامي إن "السياسة الحالية تجاه كشمير ضعيفة"، ويضيف "لا بد أن نرد على الفظائع الهندية"، وتصف الصحيفة الإمام بأنه محافظ، وتقول إنه كان قريبا من أسامة بن لادن، زعيم تنظيم القاعدة الراحل، وكذلك الملا عمر، مؤسس حركة طالبان.

وتعتبر" التايمز" أنه في ظل إمامة عبد العزيز، تحول المسجد الأحمر إلى "مأوى للمتطرفين الإسلاميين لينتهي الحال إلى المواجهة الدامية" مع الجيش الباكستاني في إسلام أباد قبل 12 عاما.

طبول الحرب تقرع في كشمير

حذرت صحيفة التايمز من أن الهند وباكستان ورات الصحيفة أن على قادة العالم الإسراع بالفصل بين الدولتين في "النزاع المتهور" بشأن منطقة كشمير.

وكشمير هي المنطقة الوحيدة ذات الغالبية المسلمة في الهند، وهو واقع يزعج القوميين الهندوس في حزب "بهاراتيا جاناتا" الحاكم، الذي ينتمي إليه رئيس الوزراء، ناريندرا مودي، بحسب الافتتاحية. وفي الوقت نفسه، تطارد باكستان مخاوف من احتمال تدفق كبير للهندوس على كشمير الهندية، حيث أن تغير ديمغرافية المنطقة سيؤدي إلى ترجيح الكفة الجيوسياسية هناك لصالح الهند، بحسب التايمز.

وتشير الصحيفة إلى أن فوز حزب مودي في الانتخابات التي أجريت الربيع الماضي جعلت صوت القوميين الهندوس أعلى، وباعتبارها منطقة نزاع، هناك توازن دقيق في كشمير، بحيث أن أي استخدام للقوة من شأنه تهديد الوضع الأمني في جنوب شرق آسيا، بحسب التايمز.

وترى الصحيفة أن الولايات المتحدة بوسعها، ويجب عليها، ممارسة ضغط على الجانبين كي يتراجعا. وكذلك بريطانيا في ضوء الرابط التاريخي بالدولتين قبل الاستقلال في عام 1947. وعلى بريطانيا تحديدا إدراك أن اندلاع الحرب لن يؤثر فقط على السلم العالمي وإنما كذلك على العديد من مدنها وبلداتها التي تعيش بها تجمعات آسيوية كبيرة.

التمني" التركي الأمريكي في شرق الفرات بسوريا

الاقتراح التركي الأمريكي بشأن إنشاء منطقة آمنة في الأجزاء التي يسيطر عليها الأكراد شرق الفرات شمال شرقي سوريا ربما يكون محض تمني، هذه خلاصة تحليل نشرته صحيفة "الجارديان" لثلاثة من صحفييها ومراسليها.

وتناول التحليل الاتفاق، الذي تحدثت تقارير عنه مؤخرا، بين تركيا والولايات المتحدة بشأن إنشاء منطقة آمنة تشترك قوات تركية وأمريكية في إدارتها. ويلفت الكتاب النظر إلى عدم توفر تفاصيل محددة بشأن "الطريق الذي ربما يسلكه " هذا المشروع.

ويشير التحليل إلى "تعقد الموقف" بسبب الأخبار الأخيرة التي تتحدث عن تجدد القتال حول المناطق التي لا يزال يسيطر عليها المسلحون الإسلاميون في إدلب، وينقل عن مسؤول أممي، وصفه بأنه رفيع المستوى، قوله إن هذا القتال "أثار فزعا تاما" بين المدنيين في الأيام الأخيرة. ونُقل عن المسؤول تحذيره من عواقب أي هجوم يُخشى أن يشنه الجيش السوري.

ويشير التحليل إلى أن هذه المخاوف تتزامن مع مخاوف مماثلة من تدهور الموقف في إدلب مع إعلان دمشق رفضها القوي للمشروع الأمريكي التركي، وتحميلها الأكراد المسؤولية عن المشروع "العدواني" لأنهم عبروا عن ترحيب حذر به.

حرب إسرائيل الخفية على إيران

نقلت  صحيفة التايمز عن ضابط كبير سابق بالجيش الإسرائيلي قوله "إذا حاولت إيران بناء قواعد عسكرية في العراق، فمن الأرجح أن تحاول إسرائيل كبحها"

فقالت إن " إسرائيل وسعت من دائرة استهدافها لإيران"، وقالت إنه من شبه المؤكد الآن أن الطائرات الإسرائيلية قصفت العراق مرتين في الشهر الماضي، ربما كانت إحدهما بواسطة طائرة بدون طيار، وذلك للمرة الأولى منذ أن دمرت قواتها المفاعل النووي العراقي في عام 1981.

وتشير إلى "أن الهجومين اللذين استهدفا القواعد التي تحتلها المجموعات المدعومة من إيران، يفتحان جبهة جديدة في لعبة معقدة من الهجمات غير المحددة و تعدي الحدود، في حين تكاد الحروب تنتهي وتتلاشى في سوريا والعراق".

المناورات الإيرانية الروسية بالخليج

قالت صحيفة التايمز ان روسيا وإيران تواجهان قوات بحرية غربية في الخليج، إذ تعتزمان إجراء مناورات بحرية مشتركة حول مضيق هرمز، مما يزيد من خطر المواجهة مع القوات الغربية.

واشارت إلى أن هذه الخطوة تأتي في الوقت الذي عززت فيه بريطانيا والولايات المتحدة وجودهما العسكري في مياه الخليج من خلال فرقة عمل مشتركة جديدة لحماية الملاحة التجارية، ويمثل الإعلان عن المناورات المشتركة علامة فارقة في تحسين العلاقات بين طهران وموسكو، وهما المتنافستان السابقتان اللتان توصلتا إلى أرضية مشتركة في الحرب الأهلية السورية حيث تدعم كلاهما نظام الأسد.

ويمضي المقال ليوضح كيف أن لعبة الحرب كما سماها ستعطي روسيا منفذا لاستعراض قوتها في "حلبة " الشرق الأوسط.

قطر والسعودية "والإسلاموية"

اعتبرت صحيفة التايمز ان الإسلاموية ليست الإسلام، أنها سيئة اجتماعيا وسياسيا، وقالت "لاحظت الضرر الذي يمكن أن يحدثه الإسلاميون، لأول مرة، عندما كنت أعمل في ماليزيا قبل 30 عامًا. كان هناك احتجاج شديد على طلب تدمير المواقع الإسلامية المقدسة في مالاكا. وبعد عشرين عامًا، شاهدت من نافذة مكتبي في ليبيا ضريح إسلامي في طرابلس يهدم.

واشارت إلى أن الإسلام في جنوب شرق آسيا على مر التاريخ كان منفتحا وصريحا، بينما تشكل الإسلام الليبي من خلال الممارسات الصوفية الروحانية، ومن وجهة نظرها، فإن قطر دولة سلفية وبسبب الغاز فهي غنية جدا، إنها صغيرة وضعيفة عسكريا وتزعج جيرانها بما يعتبرونه إدمانا على إشاعة الفوضى والظهور بنفس الوقت بالمظهر التقي الورع.

وقالت "يعتقد قادة قطر أنهم قادرون على درء الخطر باستخدام موقع قطر وأموالها لشراء النفوذ الإقليمي وجذب الشركاء الغربيين المتحمسين لبناء قواعد عسكرية لهم أو الاستثمار الداخلي واستضافة كاس العالم ودعم الحركات الإسلامية".

"لا مكان لترامب في إل باسو"

لفتت صحيفة الغارديان الى ان ترامب وأوباما في حرب كلامية بعد إطلاق نار جماعي، إذ انتقد الرئيس الأمريكي السابق باراك أوباما في مقال له الرئيس دونالد ترامب بسبب اذكاء روح العنصرية في خطاباته والتي من وجهة نظره كانت من دوافع حوادث إطلاق النار الأخيرة في الولايات المتحدة.

وكتب أوباما "نحن لسنا عاجزين، وإذا لم نقف جميعا ونطالب بمحاسبة المسؤولين علنا لتغيير قوانين حيازة السلاح في بلدنا، فإن مثل هذه الحوادث المؤلمة ستستمر في الحدوث"

ودعا أوباما إلى رفض "القادة الذين يشيطنون أولئك الذين لا يشبهوننا، أو يقولون إن الآخرين بمن فيهم المهاجرون يشكلون خطرا على طريقة حياتنا، أو يشيرون إلى الآخرين على أنهم دون البشر"، وأضاف أن مثل هذه اللغة هي "السبب في الكثير من مآسي البشرية، ولا مكان لها في سياستنا وحياتنا العامة".

واشارت إلى كمية الانتقادات التي تعرض لها ترامب بعد كلمته التي أرجع فيها أسباب حادثتي إطلاق النار إلى ألعاب الفيديو و الأمراض العقلية -ولكن ليس السلاح- كما اتُهم ترامب أيضا بتشجيع القوميين البيض من خلال تصريحاته العنصريةـ وأضافت أن المحققين عثروا على منشورات عنصرية معادية للمهاجرين كتبها منفذ هجوم إل باسو، تتضمن اقتباسات من كلام سابق لترامب.

مقال

حسابات نتنياهو الانتخابية وشبح الخلافة ديفيد ماكوفسكي.... التفاصيل