اقتحم مستوطنون إسرائيليون اليوم الأحد  قرية جالود جنوب نابلس بالضفة الغربية وجرفوا مساحات واسعة من أراضي المواطنين الفلسطينيين.

ونقلت وكالة وفا الفلسطينية عن مسؤول ملف الاستيطان شمال الضفة الغربية غسان دغلس أن "مجموعة من المستوطنين الصهاينة، اقتحمت القرية بعدد من الجرافات وشرعت بأعمال تجريف واسعة لأراضي الفلسطينيين بهدف توسيع مستوطنة مقامة في المنطقة".

ويقتحم المستوطنون البلدات والمدن الفلسطينية بشكل يومي ويرتكبون أبشع الجرائم بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم بحماية قوات العدو الإسرائيلي بهدف تهجيرهم والاستيلاء على أراضيهم وتهويدها.