Get Adobe Flash player

أكد العاهل الأردني الملك عبد الله الثاني، أن المملكة تتعامل مع كورونا بأقل الخسائر، مقارنة مع الإقليم والعالم، لافتا إلى أن المرحلة الجديدة ستكون لتطوير الاقتصاد ومستقبل أبنائها.

 

ونبه عبد الله الثاني خلال زيارته إلى مقر الحكومة، وترأسه جانبا من جلسة مجلس الوزراء، إلى أنه "إذا لم نعمل بجدية ولم نلتزم بقرارات الدولة واتباع الإجراءات المطلوبة، فإن إغلاق البلد من جديد هو أسوأ شيء قد يحدث في الأسابيع المقبلة".

وأشار إلى أن "الالتزام بالتعليمات التي تصدر عن الجهات المختصة سيسرع في تعافي الاقتصاد"، مشددا على أن "حماية المواطن ومعيشته ومستقبله مرتبطة بمدى التزامنا جميعا".

وتابع: "الآثار السلبية التي قد تنتج عن عودة إغلاق البلد في حال فقدان السيطرة على انتشار وباء كورونا، هو ما سيعيدنا إلى الوراء".

ووجه العاهل الأردني الحكومة بتوضيح الإجراءات التي ستتخذ من أجل حماية الاقتصاد الوطني وشرحها للقطاعات المختلفة، لكي "يطمئن المواطن بأن غدا سيكون أفضل".

وفي ما يتعلق بمكافحة الفساد، شدد على أن "محاربة الفساد ليست قولا بل هنالك عمل بجدية وبشفافية"، مؤكدا أن "سيادة القانون هي الفيصل لكل القضايا التي أمامنا".