Get Adobe Flash player

larjani

ندد رئيس مجلس الشورى الاسلامي علي لاريجاني بكلمة رئيس وزراء الكيان الصهيوني بنيامين نتنياهو في الكونغرس الاميركي ووصفها بالاستعراض والمسرحية السياسية .

وقال لاريجاني، في كلمة ألقاها قبل بدء أعمال الجلسة الافتتاحية لمجلس الشورى الاسلامي اليوم الاربعاء، مشيرا الى زيارة نتنياهو لاميركا وتصريحاته في مجموعة آيبك والكونغرس والتي تزامنت مع حملات دعائية وتصريحات اعلامية كثيرة، انه ينبغي الانتباه الى ان تهريجات سياسية حصلت على الصعيد العالمي حول الموضوع النووي الايراني.

واضاف، ان حضور رئيس وزراء الكيان الصهيوني كان بمثابة مسرحية سياسية اجريت في الكونغرس مما يدلل ان بلدا كبيرا يدعي انه يدير شؤون العالم اصبح العوبة بيد كيان مختلق.

وتابع: ان كل هذه الاثارات والاعلام حول معارضة البيت الابيض لما حصل وماتم تناقله حول اهمية تصريحات نتنياهو لم يكن سوى ساعة من الشعارات المكررة وتصفيق النواب من ذوي التبعية وهو مايثير الدهشة والاستغراب.

واشار الى الادلة الخاوية التي عرضها رئيس الحكومة الاسرائيلية ومزاعمه بشان ايران وملفها النووي وقال: الادلة الخاوية التي قدمها نتنياهو تكشف ان الموضوع الاساسي ليس هو ملف ايران النووي والهواجس التي تزعم بشانه، بل ان الهاجس الاكبر يتمثل في انتشار الفكر الثوري الاسلامي بالمنطقة.

وقال ان نتنياهو سعى جاهدا لاثارة مخاوف الكونغرس الامريكي من خلال الايحاء بان ايران ومن خلال عدد اجهزة الطرد المركزي التي تمتلكها حاليا يمكنها حيازة السلاح النووي في المستقبل ما يشكل خطرا على "اسرائيل" والمنطقة واضاف: ان هذه التصريحات تبدر من جهات تمتلك حوالي 200 راس نووية بشكل فعلي ولكنها تطلق الاتهامات ضد ايران على اساس النوايا والقدرات الذاتية.

ولفت الى ان من سخرية الدهر ان يصف رئيس وزراء الكيان الاسرائيلي ايران بانها داعمة للإرهاب بسبب دعمها لحزب الله وحماس وقال: ان الكيان الذي يطلق مثل هذه التصريحات هو الكيان المعروف بالارهاب عالميا والذي يحتوي سجله الاسود على تنفيذ المئات من عمليات الاغتيال التي راح ضحيتها شهداء مثل فتحي شقاقي، الشهید عماد مغنیة، استشهاد قادة فتح، یاسر عرفات، اغتيال العلماء النووية الايرانيين وتعذيب الاف الفلسطينيين .