Get Adobe Flash player

أعلن رئيس الوزراء التونسي المكلف إلياس الفخفاخ عن تشكيلة حكومته التي من المتوقع أن يصوت البرلمان على منحها الثقة، مؤكدا أنها ستكون “حكومة كل التونسيين” .

 

وأكد رئيس الحكومة المكلف في كلمة له، الأربعاء، أنه أخبر الرئيس قيس سعيد بالتوصل إلى حكومة تضم مختلف القوى السياسية، مؤكدا أنها ستكون “حكومة كل التونسيين”.

وقال: “لقد كانت فترة المشاورات، رغم صعوباتها وتعقيداتها المفهومة حالة ديمقراطية راقية، أظهر فيها الجميع درجة عالية من المسؤولية وانتهت بتغليب المصلحة الوطنية العليا، والتواضع للوطن”.

وأضاف: “تكونت هذه الحكومة من إتلاف واسع يمثل الطيف السياسي بتنوعاته، منفتحا على كافة العائلات السياسية والفكرية، ومبنيا على مذكرة تعاقدية شكلت أرضية سياسية غايتها ضمان الاستقرار وتوفيرفرص النجاح وإعادة الأمل والثقة للشعب التونسي”.

وتعهد الرئيس المكلف بالالتزام بأن تكون الحكومة بعد نيلها الثقة، حكومة كل التونسيين والتونسيات مهما اختلفت مشاربهم، حكومة توحد ولا تفرق.