Get Adobe Flash player

اتجاهات اقتصادية

2019-07-06-08-37-24 انهى الأستاذ حميدي العبدالله سلسلة مقالاته حول اعادة بناء سورية بعد الحرب واعتبارا من اليوم ننشر مقاله الاقتصادي أسبوعيا ونوزعه في ملف اتجاهات الأسبوعي.   واضح جداً أن الولايات المتحدة لا تزال...

 

ذكرت الصحف الإسرائيلية الصادرة اليوم ان رئيس الوزراء الكرواتي أعلن عن إلغاء صفقة تبيع بموجبها إسرائيل 12 طائرة "إف 16" أميركية الصنع، إلى كرواتيا، وذلك إثر اعتذار رسمي إسرائيلي عن إتمام الصفقة المقدرة بـ500 مليون دولار، وفازت إسرائيل بمناقصة في آذار/ مارس الماضي، على بيع سرب الطائرات التي خرجت من الخدمة في سلاح الجو الإسرائيلي، وذلك بعد إجراء تحديثات لأنظمتها الإلكترونية .

ونقلت الصحف عن رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو إن "الجيش الإسرائيلي جاهز للحرب، وذلك إلى جانب الحاجة إلى مواصلة توفير رد على الفجوات التي ما زالت قائمة" في جهوزية الجيش للحرب. وجاءت أقوال نتنياهو خلال اجتماع حول استنتاجات لجنة فحص جهوزية الجيش الإسرائيلي للحرب.

وبحسب نتنياهو فإن "مفهوم الأمن 2030 سيجلب الجيش الإسرائيلي إلى جهوزية أفضل لمواجهة تحديات المستقبل". وشارك في الاجتماع رئيس أركان الجيش الإسرائيلية، غادي آيزنكوت، وعضو الكنيست عومر بار ليف، ومراقب الجيش إيلان هراري وضباط كبار في الجيش الإسرائيلي، بحسب القناة العاشرة للتلفزيون الإسرائيلي.

وأثارت قضية جهوزية الجيش الإسرائيلي للحرب ضجة في العام الماضي، بعد أن أصدر مفوض شكاوى الجنود، يتسحاق بريك، تقارير مفادها أن الجيش ليس جاهزا للحرب، مستندا إلى نواقص عديد خاصة بكل ما يتعلق بسلاح البرية ومخازن الذخيرة. وعلى ضوء ذلك، قال نتنياهو بعد الاجتماع اليوم، إن "رئيس الحكومة سيواصل دراسة الموضوع وسيستخلص الاستنتاجات بما يتلاءم مع ذلك".

ينوي رئيس الحكومة الإسرائيلية، بنيامين نتنياهو، عقد قمة سياسية في القدس، الشهر القادم، وذلك بهدف تفعيل ضغوطات لمواجهة قرارات أوروبية تعتبرها إسرائيل معادية لها، وخاصة ما يتصل منها بالشأن الفلسطيني والإيراني.

وجاء أن القمة تشمل مجموعة "فيشيغراد"، التي تضم كلا من بولندا وهنغاريا وسلوفاكيا والتشيك. ومن المتوقع أن تعقد القمة في 19 شباط/ فبراير المقبل.

يشار إلى أن مجموعة فيشيغراد، التي تضم الدول الأربع، تتعارض في مواقفها مع السياسات الداخلية والخارجية للاتحاد الأوروبي.

ويعمل نتنياهو على توثيق علاقات إسرائيل مع هذه الدول لجملة من الأهداف، بينها تشكيل أداة ضغط على الاتحاد الأوروبي في قرارات تعتبرها إسرائيل "معادية" لها.

وكان نتنياهو قد اجتمع، قبل نحو سنة ونصف، في العاصمة الهنغارية، بودابست، مع زعماء الدول الأربع. وخلال الاجتماع تم تسريب مقاطع من اللقاء الذي أجراه، كان أحدها يتضمن توثيقا لنتنياهو وهو يقول إنه "في حال عدم تعاون أوروبا مع إسرائيل فإنها ستنهار".

ووجه نتنياهو، في حينه، الدعوة لزعماء الدول الأربع لعقد اللقاء في إسرائيل، ومنذ ذلك الحين تتواصل الاتصالات بين الأطراف لتحديد موعد اللقاء.

وبحسب صحيفة "اسرائيل اليوم"، فقد تم الاتفاق، في الأيام الأخيرة، على إجراء اللقاء أواسط الشهر المقبل.

يذكر في هذا السياق، أن نتنياهو سوف يشارك في منتدى دافوس الاقتصادي بعد أسبوعين. وفي حين توقعت الصحيفة أن يجتمع مع الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، على هامش المنتدى، فإن وكالة "أسوشيتد برس" أفادت أن ترامب سيلغي مشاركته في المنتدى الاقتصادي العالمي في دافوس بسويسرا بسبب الإغلاق الحكومي.

إلى ذلك، أشارت الصحيفة إلى أنه من المحتمل أن يجتمع نتنياهو مع ترامب، قبل الانتخابات بأسبوعين، وذلك في إطار مشاركته في المؤتمر السنوي لـ"إيباك" في واشنطن.