Get Adobe Flash player

large

السعودية ترسل جواسيس لاختراق شبكة تنظيم داعش ودعوات للإطلاق مزيد من الصحافيين القابعين في السجون المصرية، والكشف عن قناص بريطاني يضاهي بمهارته نظيره الامريكي كريس كايل من أهم الموضوعات التي طرحتها الصحف البريطانية الصادرة اليوم.

من ناحية اخرى نقلت الصحف عن وزير الخارجية الكندي جون بيرد إن الإفراج عن الصحفي محمد فهمي المسجون في مصر أصبح "وشيكا"، وذلك لتخليه عن الجنسية المصرية، وأكد متحدث باسم وزير الخارجية الكندي التصريحات، لكنه امتنع عن الإدلاء بأي معلومات أخرى، وأشارت الصحف إلى أن كثيرين من أفراد العائلة شعروا بالإهانة والغضب بسبب تخلي فهمي عن جنسيته المصرية، ولا يرغبون حتى في توديعه.

الاندبندنت

-         الحكومة الليبية تلغي قانون "العزل السياسي"

-         مصر: "قرب" الإفراج عن الصحفي محمد فهمي "بعد التخلي عن جنسيته"

-         أول مسيرة لحركة بيغيدا المناهضة "للأسلمة" في النمسا

الغارديان

-         مقتل العشرات من "الدولة الإسلامية" في غارات للتحالف شمالي العراق

-         ديفيد كاميرون: معلومات استخبارية من السعودية أنقذت بريطانيين

-         زعيم الانفصاليين في أوكرانيا يتعهد بحشد 100 ألف مقاتل

نشرت صحيفة التايمز مقالاً لمراسلها في الرياض هيو توملينسون بعنوان "السعودية ترسل جواسيس لاختراق شبكة تنظيم الدولة الاسلامية".

قال كاتب المقال إن "السعودية ستحاول زرع جواسيس داخل تنظيم الدولة الاسلامية في محاولة لتدعيم دفاعات المملكة وسط مخاوف من شن اعتداءات محتملة من قبل جهاديين داخل المملكة".

وأضاف أن "الهجوم الذي شنه عناصر تنظيم الدولة الاسلامية على الحدود الشمالية للمملكة، كشف عن الحاجة الماسة للحصول على معلومات استخباراتية من داخل التنظيم"، مشيراً إلى أن "الآلاف من السعوديين غادروا البلاد للانضمام الى هذا التنظيم والقتال تحت لوائه".

وأردف " تسعى الرياض اليوم لدمج رئاسة الاستخبارات السعودية مع قواتها الامنية تحت لواء وزير الداخلية القوي محمد بن نايف".

و أكد أحد المستشارين السعوديين لتوملينسون أن "هناك حاجة لايجاد حل استخباراتي، فمع أننا عززنا دفاعاتنا على الحدود، إلا أننا بحاجة لمعرفة تحركات التنظيم داخل المملكة، فنحن بحاجة لدور العنصر البشري الاستخباراتي".

واشار كاتب المقال الى ان السعودية نشرت حوالي 30 الف جندي على حدود البلاد مع العراق وجهزته بأفضل التقنيات الحديثة.