Get Adobe Flash player

british newspaper

سعي أوباما لتوطيد العلاقات الأميركية مع السعودية بعد وفاة الملك السعودي ومعاناة الطبقة المتوسطة السورية في سعيها للهروب الى أوروبا وتوقع مطالبة الأكراد بمكافاة لدحرهم عناصر تنظيم داعش ، كانت من بين أهم الموضوعات الشرق الاوسطية التي تناولتها الصحف البريطانية الصادرة اليوم .

فأوضحت الصحف ان الأكراد يسيطرون اليوم على مدينة كركوك الغنية بالنفط، وينظرون إلى هذه المدينة على أنها العاصمة المستقبلية لبلدهم، والاكراد لن يتنازلوا عن الأراضي التي سيطروا عليها وسيحاولون اقامة بلد لهم على الأراضي التي كانت تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية.

الغارديان

-         آبي: شريط التهديد بقتل الرهينة الياباني كينجي غوتو "خسيس"

-         9 قتلى، بينهم أجانب، في هجوم على فندق في العاصمة الليبية

-         في الذكرى السبعين للمحارق النازية: الناجون يحذرون من جرائم جديدة

-         محكمة توجه اتهاما لعشرة قساوسة اسبان بالاعتداء الجنسي على اطفال

الاندبندنت

-         رئيس الوزراء الصومالي يعلن تشكيلة حكومته الجديدة

-         زعيم الحوثيين يطالب بانتقال سلمي للسلطة في اليمن ويحذر "الفوضويين"

-         تسيبراس يعلن تشكيلة الحكومة اليونانية الجديدة

-         قوات حفظ السلام الأممية "تقتل" 3 متظاهرين في مالي

اعد سايمون كير تقريرا في صحيفة الفاينانشال تايمز بعنوان "أوباما يسارع لتوطيد العلاقات مع السعودية". وقال التقرير إن الرئيس الاميركي باراك أوباما شكل على عجل وفداً لزيارة السعودية لتقديم واجب العزاء برحيل الملك السعودي الملك عبد الله.

وأضاف التقرير أن "أوباما قطع زيارته الخارجية للتوجه إلى السعودية للتعزية بوفاة الملك الذي يعد من أقرب الحلفاء التقليديين المقربين لواشنطن، مضيفاً أنه لطالما "شهدت علاقتهما توتراً بشأن القضايا التي تتعلق بإيران وسوريا والتغييرات السياسية".

وقال براين كاتوليس الخبير في شؤون الشرق الأوسط في المركز الأميركي للتنمية في واشنطن، إن "نهج الإدارة الأميركية الحالية أضحى واقعياً، إذ أنها تحاول فعل ما يمكن أن تقدر عليه في الوقت الحالي، ومن المنطقي جداً، اختيارها العمل جنباً إلى جنب مع السعوديين، وعلى الأخص فيما يتعلق بدحر الإرهاب".

وأشار المقال إلى أن العلاقات الأمريكية مع السعودية ودول الخليج شهدت توتراً في الآونة الاخيرة، بسبب المحادثات الأمريكية - الإيرانية بشأن برنامجها النووي، كما ازداد هذا التوتر سوءاً مع رفض أوباما المصادقة على استخدام القوة العسكرية ضد الرئيس السوري بشار الأسد بعد مزاعم استخدامه الأسلحة الكيماوية ضد شعبه.

ورداً على سؤال عن سبب "زيارته لدولة، لا تسمح للمرأة بقيادة السيارة كما أنها حكمت بجلد مدون سعودي الف جلدة بسبب آرائه"، أجاب الرئيس الأمريكي "إنه من المهم بالنسبة لنا، الأخذ بعين الاعتبار العلاقات الحالية القائمة بين البلدين والتحالفات المبرمة في منطقة الشرق الأوسط والتي تعد معقدة جداً، لنثبت بأن لدينا مصالح استراتيجية مشتركة مع السعودية".

جاءت افتتاحية صحيفة الديلي تلغراف بعنوان "الأكراد يتوقعون الحصول على مكافأة من أجل تضحياتهم"، قالت الصحيفة إنه "بعد مرور 131 يوماً على القتال في مدينة عين العرب (كوباني)، استطاع الأكراد السيطرة على المدينة وطرد عناصر تنظيم داعش.

وأوضحت الصحيفة أنه "منذ اسابيع، بدأ تنظيم داعش يخسر الكثير من الأراضي التي كان يسيطر عليها في شمالي العراق وسوريا"، مضيفة أنه يجب الانتباه الى أن اكثرية الانتصارات التي حققت لدحر عناصر تنظيم الدولة الإسلامية كانت على يد الأكراد.

ورأت الصحيفة أن الأكراد لطالما طمحوا بالحصول على دولة خاصة بهم، وقد حاربوا لتحقيق هذا الحلم في العديد من الدول التي شكلوا فيها أقلية مثل تركيا وإيران والعراق وسوريا، وقد وجدوا أنفسهم في اثنين من هذه الدول بأنهم أضحوا الرادع الأكبر لتنظيم الدولة الإسلامية.

واشارت الافتتاحية إلى أن الأكراد يسيطرون اليوم على مدينة كركوك الغنية بالنفط ، وينظرون إلى هذه المدينة على أنها العاصمة المستقبلية لبلدهم، موضحة أنه وبعد دحر تنظيم الدولة الإسلامية بدماء كردية، فإن الاكراد لن يتنازلوا عن الأراضي التي سيطروا عليه وسيحاولون اقامة بلد لهم على الأراضي التي كانت تحت سيطرة تنظيم الدولة الإسلامية.