british newspaper

تعددت الموضوعات التي تابعتها الصحافة البريطانية صباح اليوم واهمها اعلان قائد القيادة العسكرية الأميركية في إفريقيا الجنرال ديفيد رودريغيز أن تنظيم " داعش" يمتلك معسكرات تدريب في شرق ليبيا، مشيرا إلى أن القوات الأميركية تراقب عن كثب هذه المعسكرات التي قلل في الوقت نفسه من أهميتها، مؤكدا على ان تنظيم "داعش" أقام معسكرات تدريب في ليبيا فيها نحو 200 مقاتل متطرف، وقال إن نشاط "داعش" في ليبيا محدود جدا وحديث العهد

.

وعلى صعيد آخر ، ناقشت صحيفة الفاينانشال تايمز المسار السياسي الإسرائيلي المحتمل بعد انهيار الائتلاف الحكومي بإقالة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو كلا من وزير المالية يائير لبيد ووزيرة العدل تسيبي ليفني، وكلاهما من يمين الوسط. وقالت الصحيفة إن ما أثار الخلاف داخل الائتلاف الحكومي وأدى إلى تراشق الاتهامات بين نتنياهو، وبين شريكيه في الائتلاف لبيد وليفني، هو سعي نتنياهو إلى سن قانون "يهودية الدولة". ورات الصحيفة أن من شأن القانون تحويل المواطنين العرب في إسرائيل، والذين يشكلون خمس عدد السكان، إلى مواطنين من الدرجة الثانية.

الاندبندنت:

-         الجيش الأميركي: "داعش" لديه معسكرات تدريب في شرق ليبيا

-         تبرئة شرطي من تهمة قتل رجل في نيويورك

-         السيسي: قانون جديد لتجريم الإساءة لثورتي يناير ويونيو

-         هولاند: سنواصل تقديم الدعم العسكري للعراق

الغارديان:

-         وزارة الدافع الاميركية : القوات الجوية الإيرانية تستهدف بالقنابل مواقع "لداعش" في العراق

-         مسؤولون عراقيون : الامرأة التي اعتقلت في لبنان ليست زوجة زعيم تنظيم " داعش"

-         الحكومة الليبية تعلن عن بدء تقدم الجيش الليبي لتحرير طرابلس

-         مظاهرات في عدد من المدن الأميركية احتجاجا على تبرئة شرطي قتل رجلا أسود

ناقشت صحيفة الفاينانشال تايمز تحت عنوان "صراع قادم من أجل روح إسرائيل ومستقبلها" المسار السياسي الإسرائيلي المحتمل بعد انهيار الائتلاف الحكومي بإقالة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو كلا من وزير المالية يائير لبيد ووزيرة العدل تسيبي ليفني، وكلاهما من يمين الوسط.وقالت الصحيفة إن ما أثار الخلاف داخل الائتلاف الحكومي وأدى إلى تراشق الاتهامات بين نتنياهو، الذي يعتبر حكومته أفضل حكومة مرت على إسرائيل برغم الوضع الاقتصادي المتأزم والعزلة الدولية، وبين شريكيه في الائتلاف لبيد وليفني، هو سعي نتنياهو إلى سن قانون "يهودية الدولة".ورات الصحيفة أن من شأن القانون تحويل المواطنين العرب في إسرائيل، والذين يشكلون خمس عدد السكان، إلى مواطنين من الدرجة الثانية.أما بالنسبة لسكان الضفة الغربية ، وبالرغم من إعلان نتنياهو أنه يؤيد الحل القائم على دولتين، إلا أنه صرح خلال الصيف الماضي أثناء الحرب الأخيرة على غزة أنه لن يكون هناك وضع تتنازل فيه إسرائيل عن السيطرة الأمنية في المناطق الواقعة غرب نهر الأردن.وتتجه إسرائيل الآن إلى انتخابات مبكرة، ورات الصحيفة أن نتنياهو هو الأوفر حظا للفوز، ولكن حكومته القادمة ستكون بلون سياسي واحد هو اليمين.