Get Adobe Flash player

تحدثت الصحف البريطانية الصادرة اليوم عن التكلفة التي تكبدها الروس جراء مشاركتها في الحرب في سوريا، وشهادة أرملة مهاجم وستمنستر، فضلاً عن فوائد حمية البحر الأبيض المتوسط للسيدات.

تناولت صحيفة التايمز تقريراً لمارك بينتس بعنوان "الروس: الحرب السورية كلفتنا الكثير"، وقال كاتب المقال إنه بعد ساعات من إسقاط الطائرة العسكرية الروسية فوق سوريا هذا الأسبوع، بدأت تفاصيل مقتل الخمسة عشر جندياً على متنها بالانتشار عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ونقل كاتب المقال عن وزير الدفاع الروسي قوله إن حوالي 100 عسكري روسي قتلوا جراء الحرب في سوريا فيما قتل جراء نتيجة الصراع في القرم نحو 400 عسكري".

وقال أحد المحللين السياسيين الروس إن "السياسة الخارجية لروسيا تعتبر جزءاً من مخطط إعادة أمجاد روسيا العظيمة"، مضيفاً أن الأصوات الغاضبة تعالت مؤخراً بعدما رفع سن التقاعد في روسيا من 55 عاماً للنساء ليصبح 60 عاماً ومن 60 عاماً للرجال إلى 65 عاماً.

وختم بالقول إن "الإنفاق العسكري لروسيا في سوريا بلغ نحو 2.7 مليار جنيه إسترليني".

نشرت صحيفة الغارديان تقريراً لبن كوين تناول فيه شهادة روحي هيدرة أرملة خالد مسعود مهاجم وستمنستر الذي أودى بحياة خمسة أشخاص منهم الشرطي كيث بالمر (48 عاما) وعائشة فرادي وأمريكي يدعى كيرت كوكرن ومسن يبلغ من العمر 75 عاما.

ونقل كاتب المقال عن هيدرة (29 عاما) التي تعمل في مجال المحاسبة، وهي ابنه داعية مسلم قولها إنها "تأسف لأنها لم تفطن لعلامات التطرف التي بدأ يكتسبها مسعود".

وقالت خلال شهادتها في جلسة استجوابها في محكمة "أولد بيلي" البريطانية إنها "تعتذر لجميع الذين نجوا ولعائلاتهم ولمن قتلهم مسعود"، مشيرة إلى أنه "جعلني أثق به ولا أشك فيه".

وأردفت "لا يمكنني أن أصدق أنني كنت متزوجة من شخص شرير"، موضحة أن لدى رؤيتها لحادث وستمنستر أدركت أنه زوجها لذا اتصلت بالشرطة وأبلغت عنه وهكذا فعلت والدته أيضاً.

 

كرست صحيفة الغارديان مقالا افتتاحيا فيها لتناول أحكام عقوبات الإعدام التي أصدرتها محكمة مصرية الأسبوع الماضي بحق عشرات الأشخاص بينهم قيادات في جماعة الإخوان المسلمين، في القضية المعروفة إعلاميا باسم "فض اعتصام رابعة

Read more: من الصحف البريطانية

تناولت الصحف البريطانية الصادرة اليوم عددا من القضايا العربية والشرق أوسطية من بينها مساعي ولي العهد السعودي للإصلاح والأوضاع الإنسانية المتفاقمة في اليمن وأزمة الليرة التركية

Read more: من الصحف البريطانية