Get Adobe Flash player

أول من أمس، نظمت مديرية حماية المستهلك في وزارة الاقتصاد والتجارة 25 محضر ضبط بحق مجموعة من الأفران بسبب تلاعبها بسعر ربطة الخبز (1500 ليرة) أو وزنها (1000 غرام). أمس، كان حبل المحاضر «ع الجرّار»، إذ واصل مراقبو المديرية جولاتهم على المخابز والأفران. المؤسف، هنا، ليس في محاولة أصحاب الأفران حفظ أرباحهم بتخفيف وزن ربطة الخبز، على غفلة من القانون، وإنما في كون من يفعلون ذلك «هم أصحاب المخابز الكبرى، وجلّهم أعضاء في نقابات أصحاب الأفران والمخابر وفي الإتحاد أيضاً»، بحسب مصادر في الوزارة. وهم أنفسهم الذين قالوا إنهم لن يخفضوا وزن ربطة الخبز ولن يرفعوا سعرها!

Read more: وزارة الاقتصاد تؤكد أن المخابز لا تزال تربح: الأفران «تنتش» رغيف الفقراء: راجانا حمية

أصدر الرؤساء السابقون للحكومة بياناً انتقدوا فيه بحدّة التعرّض لصلاحيات رئيس مجلس الوزراء، والأسلوب المحدث في التعامل مع الرئيس المكلف - وهو ليس محدثاً - ورفضوا التأليف قبل التكليف، مع أنهم - واحداً تلو آخر - خبروا قبل تأليفهم حكوماتهم ما يندّدون به

Read more: الرؤساء السابقون... أصحاب السـوابق: نقولا ناصيف

يؤكد المسار الذي بدأ مع طرح اسم المهندس سمير الخطيب مرشحاً لرئاسة الحكومة، أن حالة الانفصال التام بين السلطة السياسية والمنتفضين ومؤيديهم باتت أمراً واقعاً ولا لبس فيه، ويكاد الكلام عنه يصبح ممجوجاً. كل المؤشرات السياسية والتفاصيل المتعلقة به وبخلفيات طرح اسمه، وكل ما يدور حوله في اللقاءات السياسية، تشي بأنه لا يمكن ان تُجمع القوى السياسية على تسميته لألف سبب وسبب. لكن الوقائع السياسية في لبنان تدل دائماً على أن المؤشرات شيء والاتفاق السياسي الذي يهبط من فوق على القوى السياسية، في ربع الساعة الأخير، هو شيء آخر. محاسن هذا الاتفاق المبدئي أنه وضع جميع هذه القوى على المشرحة، لجهة إظهار واقعها السياسي بعد 17 تشرين الاول، في مقابل حقيقة الشارع.

Read more: شجاعة المتظاهرين والتسوية المنتهية الصلاحية: هيام القصيفي

جهدت إسرائيل في الأيام القليلة الماضية، وأمس تحديداً، كي تظهر اقتدارها العسكري في مواجهة حزب الله وقوس حلفائه الإقليميين. جهد لافت ومفرط، يفرض تفسيرات متطرفة، منها ما يتعلق بافتراض نيات إسرائيل في الارتقاء في عدوانيّتها، وتكرار محاولة تجاوز قواعد الاشتباك، من جديد. فالمسألة هنا تتعلق بتصريحات ومواقف وتقارير عبرية بالجملة، وصلت أمس إلى حد لافت جداً، ومن المفيد عرض جزء منها، على كثرتها:

Read more: إيحاء إسرائيلي بالمواجهة: لازمة تصعيد أم إفراط بالتهويل؟: يحيى دبوق

عنوان التحرّك أمام/ داخل فروع المصارف في بيروت والمناطق اللبنانية واضح: تشكيل وعي الطبقات الشعبية ضدّ من استمر طوال سنوات في «نهب خزينة الدولة والأُسر». والقصة لم تعد تقتصر على مراكمة الثروات من المال العام، بل امتدّت إلى احتجاز رواتب الناس وفرض الضوابط عليها. «هيبة» المصارف بدأت تتفتّت

Read more: جولات احتجاجيّة داخل المصارف: هذا ليس تصعيداً: ليا القزي