Get Adobe Flash player

 

«نقّ» أصحاب المستشفيات من «الخسائر» التي يتكبّدونها نتيجة انهيار سعر صرف الليرة وارتفاع تكاليفهم التشغيلية، يبدو مقدمة للمطالبة برفع «الدعم» تماماً عن القطاع الصحي وتحرير تسعيرته وفقاً لسعر دولار السوق السوداء، لا سعر الـ 3900 ليرة الذي «لم يعد يفي بالغرض». بعيداً عن «العنّ» المتواصل لهؤلاء، فإن لهم أسبابهم التي «يبرّرها» الأداء المتفلّت من أي رقابة لمستوردي المعدات الطبية، وانقطاع الكهرباء الذي يضاعف أكلافهم

Read more: أزمة الكهرباء تهدّد بقطع النَفَس عن القطاع الصحي | «نغمة» جديدة لأصحاب المستشفيات: الاستشفاء وفق...

بذل غبطة البطريرك الماروني بشارة الراعي جهداً لوضع بنود مبادرته التي أعلنها من بكركي وتنزيهها عن الانفعال رغم وضوح مراميها.

Read more: مبادرة البطريرك بحاجة الى تفاهم وطني وسلاح المقاومة سيادي بامتياز: عمر عبد القادر غندور*

عندما دعا غبطة البطريرك الراعي الى عقد مؤتمر دولي برعاية الأمم المتحدة لإنقاذ لبنان ودولته من الهاوية السحيقة التي يستقرّ فيها الآن فإنّ غبطته كان بالتأكيد مستاءً أشدّ الاستياء من فشل الفئات الحاكمة في إدارة شؤون البلاد سواء في ما يتعلق بتشكيل الحكومة العتيدة، أو إجراء التحقيق المالي الجنائي، أو متابعة التحقيق العدلي في جريمة المرفأ وصولاً إلى الملف الصحي الخطير، الى الملف المالي الأخطر الذي أوصل، بهمة أصحاب الحلّ والعقد، معظم اللبنانيين إلى أتون الفقر والجوع والإحباط. فغبطة البطريرك، شأنه شأن كلّ لبناني غيور على بلده وأهله، على حق في غضبته على مَن في يدهم مسؤولية الإنقاذ ولا يتقدّمون خطوة في هذا السبيل، وإنما يمعنون في عرقلة كلّ حلّ وكأنهم يخافون تعافي الحال وطرح السؤال وانكشاف ما خفي من أسرار.

Read more: رأي في مبادرة بكركي: بشارة مرهج*

اختار الأميركيّون أخيراً الطرف الدولي الذي يجب عليهم أن ينافسوه لأنه الجهة الأساسية التي تتسبب لهم بتراجعات اقتصادية. فما يهمّهم هو المحافظة على المرتبة الاقتصادية الأولى في العالم ولا يبدو ان روسيا وغيرها بوسعها المنافسة، فروسيا متمكّنة عسكرياً لكنها ضعيفة اقتصادياً. كذلك فإن بعض بلدان أوروبا كألمانيا تمتلك قوة اقتصادية انما من دون قوة عسكرية، يكفي أن قوات أميركيّة لا تزال ترابط في المانيا منذ هزيمتها في الحرب العالمية الثانية، أما ما تبقى من اوروبا وخصوصاً فرنسا وانجلترا فهي من الدول المتوسطة بامتلاك السلاح والاقتصاد وتسير خلف الأميركيّين انتظاراً لفرص في إيران والخليج.

Read more: الأميركيّون يستهدفون روسيا وإيران وعيونهم على الصين: د. وفيق إبراهيم

على رغم عملية التحشيد التي ينفّذها نيكول باشينيان من أجل البقاء في منصبه على رأس الحكومة، إلا أن التوقُّعات تشير إلى أن الانقلاب الأبيض الذي يقوده الجيش ضدّه سيقود في نهاية المطاف إلى تنحيته، وهو ما سيفتح الباب على تغيُّرات سياسية في خريطة أرمينيا الداخلية وعلاقاتها الخارجية

Read more: سيناريوات ما بعد باشينيان: أرمينيا أقرب إلى روسيا: محمد نور الدين