لفت الخبير الاقتصادي الأميركي ستيف هانك من جامعة جونز هوبكينز الأميركية إلى أن "لبنان تجاوز دولة زيمبابوي ليصبح في المرتبة الثانية من حيث التضخم العالمي".

وسجلت نسبة التضخم في لبنان حوالي 365% لتسبقه دولة فنزويلا التي تحتل المرتبة الأولى عالمياً بنسبة 2133%.

وقال هانك في تصريح عبر وسائل التواصل الإجتماعي إلى أنه "من المثير للصدمة مشاهدة السياسيين اللبنانيين لا يكترثون للوضع بينما بيروت تحترق".