تاريخ أخر تحديث : 2020-06-03 17:35:23
من الصحافة العربية  ::  من الصحافة اللبنانية  ::  مقتل 4 أشخاص بينهم مدير "توتال" بتحطم طائرة خاصة في موسكو  ::  جماعات دينية يهودية تدعو لتقسيم الأقصى  ::  البرلمان الليبي يعلن تحالفه رسميا مع حفتر  ::  مقتل 60 مسلحا من "داعش" في الرمادي  ::  لافروف: روسيا لم تحصل على توضيحات من واشنطن بشأن عمليتها في سوريا  ::  البشير مرشح الحزب الحاكم في الانتخابات الرئاسية  ::  العبادي في طهران على رأس وفد سياسي اقتصادي رفيع  ::  اليمن: تقدم انصار الله بمحافظة البيضاء ومقتل 16 عنصرا من القاعدة  ::  محلب: لا ننوي تقديم مساعدة عسكرية لواشنطن ضد داعش  ::  طيران التحالف يدمر إمدادات عسكرية للأكراد في كوباني  ::  ابو مرزوق يؤكد استئناف مفاوضات الهدنة يوم 27 أكتوبر  ::  السيد نصرالله: المسلحون التكفيريون أعجز من أن يجتاحوا أي منطقة بقاعية وأميركا تستخدم "داعش" فزّاعة لإخافة دول المنطقة  ::  قافلة شحن لبنانية عالقة عند معبر "نصيب" السوري الحدودي  ::  استطلاع: 66% من المسيحيين يؤكدون بأن حزب الله يحمي لبنان  ::  اللواء ابراهيم في قطر لمتابعة ملف العسكريين  ::  مصدر عسكري للجمهورية: حالات الفرار لا تشكّل مؤشراً خطيراً  ::  ابو فاعور: لا شيء يدعو الى الذعر والهلع في المجتمع اللبناني من ايبولا  ::  السفير: ما هي قصة الهبة العسكرية الايرانية؟  :: 
  اتصل بنا   من نحن  أرسل اقتراحك  مكاتب الوكالة  موبي نيوز  سياسة الموقع   الرئيسية
اتجاهات
نشرة اتجاهات الاسبوعية 1-2-2014
 
 

اتجاهــــات

اسبوعية إلكترونية متخصصة بمنطقة الشرق العربي

تصدر عن مركز الشرق الجديد 

 

التحليل الاخباري

الحرب على سوريا وأوهام التسويات...                                             غالب قنديل... التفاصيل

بقلم ناصر قنديل        

سلام : كسل البكوات...... التفاصيل

ألف باء بقلم فاطمة طفيلي      

بهلونية في زمن المخاطر ؟!............ التفاصيل

بين السطور بقلم ميرنا قرعوني       

ثقافة الحوار هي الخيار............ التفاصيل

      

                      الملف العربي

مفاوضات جنيف 2 التي اختمت آخر جلساتها بين الوفد الرسمي السوري ووفد ما يسمى  "الائتلاف المعارض" الجمعة 31 كانون الثاني على أن تعاود لقاءاتها في العاشر من شباط بحسب ما أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا الأخضر الإبراهيمي، كانت من أبرز العناوين التي تناولتها الصحف العربية هذا الأسبوع. مشيرة إلى البنود التي طرحها الوفد الرسمي السوري مشددا على مكافحة الإرهاب ومطالبة الدول بالامتناع  عن دعم المجموعات الإرهابية التزاماً بالقرارات الدولية الخاصة بمكافحة الإرهاب. والحفاظ على كل مؤسسات ومرافق الدولة. وهو ما رفضه "الائتلاف".

وأشارت الصحف إلى إدانة سورية للقرار الأميركي باستئناف تسليح المجموعات المسلحة.

وتناولت الوضع في مصر، مشيرة إعلان الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور تعديل خارطة المستقبل لتكون الانتخابات الرئاسية هي الاستحقاق الثاني بعد اقرار الدستور، على ان تليها الانتخابات البرلمانية. اضافة إلى القرار الجمهوري بترقية الفريق أول عبد الفتاح السيسي، إلى رتبة المشير.

وأشارت الصحف إلى إقرار تونس الدستور الجديد للبلاد وتسليم السلطة إلى حكومة مهدي جمعة.

واهتمت بالوضع العراقي والعملية الأمنية والواسعة التي يشنها الجيش ضد مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام «داعش».

أكد الوفد الرسمي السوري : أن إدخال المساعدات الإنسانية يتم أصلاً إلى جميع المناطق منذ عام ونيف وليس فقط إلى حمص ضمن خطة الاستجابة بين سورية والأمم المتحدة، مشدداً على أن هذا الأمر غير ذي صلة بمفهوم مؤتمر «جنيف2».. بل هو أمر لا يجوز تجزئته، فالمسألة الإنسانية حسبما شدد وزير الإعلام عمران الزعبي في تصريحات صحفية له في جنيف يجب التعامل معها بشكل متكامل، مشيراً إلى أن الحكومة السورية لا تميز وتريد تقديم المساعدات للجميع.

من جهته أكّد المقداد في مؤتمر صحفي في جنيف أن أول بند تجب مناقشته في مؤتمر جنيف هو بند الإرهاب إذ لايمكن الاستمرار في مناقشة القضايا الإنسانية المتعلقة بحاضر ومستقبل سورية بينما آلة القتل ما زالت مسلطة على رقاب أطفال وأبناء الشعب السوري.

وتقدم الوفد الرسمي السوري ببيان ينص على رفض أي شكل من أشكال التدخل والإملاء الخارجي في الشؤون الداخلية السورية بشكل مباشر أو غير مباشر بحيث يقرر السوريون بأنفسهم مستقبل بلادهم عبر الوسائل الديمقراطية من خلال صناديق الاقتراع وامتلاكهم للحق الحصري في اختيار نظامهم السياسي بعيداً عن أي صيغ مفروضة لا يقبلها الشعب السوري.

وشدّد البيان على رفض الإرهاب ومكافحته ونبذ كل أشكال التعصب والتطرف والأفكار التكفيرية الوهابية ومطالبة الدول بالامتناع عن التزويد بالسلاح أو التدريب أو الإيواء أو المعلومات أو توفير ملاذات آمنة للجماعات الإرهابية أو التحريض الإعلامي على ارتكاب أعمال إرهابية التزاماً بالقرارات الدولية الخاصة بمكافحة الإرهاب.

ويدعو البيان إلى الحفاظ على كل مؤسسات ومرافق الدولة والبنى التحتية والممتلكات العامة والخاصة وحمايتها.

إلا أن وفد «الائتلاف» المعارض رفضه.

مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية الأخضر الإبراهيمي عقد مؤتمراً صحفياً قال فيه إن الهدف من مؤتمر «جنيف2» هو إنهاء الحرب في سورية. وأضاف الإبراهيمي: ناقشنا ورقة قدمتها الحكومة السورية فيها مبادئ عامة معظمها موجود في بيان جنيف الأول وفي «الغد» سنتحدث عن جنيف نفسه ونرى إذا ما كنا نستطيع البدء بالمناقشة.

وطلب الإبراهيمي من كلا الطرفين أن يأخذا بعين الاعتبار القيام بشيء في المواضيع الإنسانية في كل المناطق.

كما تقدم الوفد السوري بمقترح بيان يدين القرار الأمريكي استئناف تسليح المجموعات الإرهابية.

وكان مسؤولون أمنيون أميركيون تحدثوا عن موافقة الكونجرس على عمليات تمويل لما أسموه "مقاتلي المعارضة المعتدلة" على مدى أشهر لإرسال مزيد من شحنات الأسلحة الأقوى مثل الصواريخ المضادة للدبابات.

الدكتور بثينة شعبان اعتبرت أن قرار واشنطن استئناف تسليح المجموعات الإرهابية يعد نقيضاً للجهد الذي بذل من روسيا والولايات المتحدة والأسرة الدولية من أجل إطلاق مؤتمر «جنيف2».

أما الدكتور فيصل المقداد نائب وزير الخارجية والمغتربين فرأى أن هذه الخطوة الأمريكية بمنزلة «هدية» قدمتها أمريكا إلى مؤتمر «جنيف2» لإفشاله.

أكد أعلن الوفد الرسمي السوري جهوزيته كاملة منذ البداية لوضع بيان جنيف على الطاولة ومناقشته فقرة فقرة بدءاً من البند الأول.

من جهتها أكدت الدكتورة بثينة شعبان في تصريحات للصحفيين إلى أن وفد «الائتلاف» لا يريد مناقشة أي شيء سوى كيف يمكنه الوصول إلى السلطة وهذا ما يريده من يقف وراءه أيضاً، لافتة إلى أن السفير الأمريكي روبرت فورد ظهر بالأمس إلى العلن ليقول: إنه يقود وفد «الائتلاف» بعد أن كان يقوده في الخفاء.

وزارة الخارجية الروسية قالت: إن كيل الاتهامات للحكومة السورية في منع وصول المساعدات الإنسانية إلى مدينة حمص هو تحريف للحقيقة.

وكان نائب وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد أكد أن التحضير لعملية اخراج المحاصرين من حمص القديمة ما زال جارياً والحكومة السورية تتابع هذه القضية ومستعدة لاستقبال جميع النسوة والاطفال، مبيناً أن قوافل المواد الغذائية والأدوية وصلت إلى نحو أربعة ملايين شخص خلال الفترة الماضية إلا أن ادخالها إلى حمص القديمة بالذات يحتاج إلى انسحاب المجموعات الإرهابية أولاً ومن ثم ستكون الحكومة على استعداد لتقديم كل ما يحتاجه المدنيون إذ لا يعقل أن نقدم الغذاء للإرهابيين.

وفي اليوم الأخير لمفاوضات جنيف، أكد نائب رئيس مجلس الوزراء ـ وزير الخارجية والمغتربين ـ رئيس وفد الجمهورية العربية السورية إلى جنيف وليد المعلم أن المحادثات مع وفد «الائتلاف» المسمى«المعارضة» لم تتوصل إلى نتائج ملموسة خلال هذا الأسبوع من الحوار.

وقال المعلم في مؤتمر صحفي عقده في مقر الأمم المتحدة في جنيف: إن السبب الأول لعدم التوصل لنتائج يعود إلى عدم نضج وجدية الطرف الآخر وتهديده بنسف الاجتماع أكثر من مرة والتعنت على موضوع واحد كما لو أننا قادمون إلى هنا لساعة واحدة نسلمهم فيها كل شيء ونعود وهذا يدل على عدم النضج الذي تحدثت عنه ويدل على الأوهام التي يعيشونها.

وأضاف المعلم: إن السبب الثاني هو الجو المشحون والمتوتر الذي أرادت الولايات المتحدة الأمريكية أن تغلف به اجتماع جنيف بظهورها العلني وتدخلها السافر في شؤون الاجتماع وتحديداً في تسيير الطرف الآخر منذ افتتاح الاجتماعات في مونترو وصولاً إلى قرار التسليح الذي تزامن مع انعقاد هذا الاجتماع.

وأوضح المعلم أن الجميع بات يعرف تفاصيل ما جرى رغم كل الضخ الإعلامي الذي كان بعضه غير دقيق في تصوير ما جرى وباختصار نحن حضرنا إلى جنيف منفتحين على كل شيء ووافقنا على النقاش في كل شيء لكن يبدو أن الطرف الآخر لم يقرأ بيان «جنيف1» جيداً وإنما جرت برمجته على بند واحد لا يخرج عنه.

بدوره أعلن مبعوث الأمم المتحدة إلى سورية الأخضر الإبراهيمي أنه اقترح على وفدي الحكومة السورية والمعارضة أن يكون اللقاء القادم حول الأجندات التي عرضت عليهما في هذا المؤتمر في العاشر من شهر شباط الجاري.

مصر

الرئيس المصري المؤقت عدلي منصور اعلن تعديل خارطة المستقبل لتكون الانتخابات الرئاسية هي الاستحقاق الثاني بعد اقرار الدستور، على ان تليها الانتخابات البرلمانية.

كما اصدر الرئيس المصري قرارا جمهوريا بترقية الفريق أول عبد الفتاح السيسي، إلى رتبة المشير.

بدوره فوض المجلس الأعلى للقوات المسلحة المشير عبد الفتاح السيسي لاتخاذ القرار الذي يراه مناسبا بشأن ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة خلال ثلاثة شهور.

أمنيا، اغتيل اللواء محمد سعيد مساعد وزير الداخلية المصري في هجوم مسلح تعرض له صباح الثلاثاء في القاهرة. كما استمر مسلسل الاعتداءات التي تطال قوات الشرطة المصرية.

تونس

أعاد الرئيس التونسي محمد المنصف المرزوقي، تكليف المهندس مهدي جمعة تشكيل حكومة مستقلين. وقال رئيس الحكومة المكلف: إن الوضع الأمني في تونس «تحسن لكنه يبقى هشا» لأن «هناك تهديدات أمنية كبيرة».

واحتفل التونسيون بدستور بلادهم الجديد الذي صادق عليه المجلس الوطني التأسيسي (البرلمان) بأغلبية ساحقة.

وتسلمت حكومة الكفاءات الجديدة بتونس، رسميا أثناء مراسم تسليم السلطة بقصر الرئاسة بقرطاج.

العراق

بدأ الجيش العراقي عملية أمنية واسعة لـ«تطهير» مدينة الرمادي، وفرض فيها حظراً للتجوال حتى إشعار آخر، فيما عنفت الاشتباكات في مدينة الفلوجة.

وأعلن قائد كبير في الجيش العراقي أن القوات العراقية قتلت أعداداً كبيرة من مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام «داعش» في أحياء مدينة الرمادي.

كما واصلت القوات العراقية تنفيذ عمليات ضد مسلحي تنظيم "الدولة الإسلامية في العراق والشام" (داعش) في محافظة الأنبار.

 

  

                                     الملف الإسرائيلي                                    

تناولت الصحف الإسرائيلية الصادرة هذا الأسبوع الأزمة بين رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو ووزير التجارة والصناعة نفتالي بينت، والإنذار الذي وجهه نتنياهو له بضرورة الاعتذار أو أن إقالته جاهزة، حيث تراجع بينت عن تصريحاته، وقال إنه يعتذر إذا كان قد تسبب بالأذى لرئيس الحكومة، إلا أن التقديرات في الأوساط السياسية في إسرائيل توقعت أن يكون الخلاف المقبل بين الرجلين هو مسألة وقت فقط.

وأبرزت الصحف تصريحات وزير الدفاع موشيه يعلون التي أكد فيها أن إسرائيل لن تتهاون مع تعرض أراضيها لإطلاق القذائف الصاروخية من قطاع غزة وسترد بقوة متناهية على أي محاولة للمساس بامن مواطنيها وتشويش سير حياتهم الاعتيادي .

إلى جانب ذلك نقلت صحيفة هآرتس حديث المبعوث الأميركي للمفاوضات السياسية في الشرق الأوسط مارتن إندك مع يهود أميركيين، الذي قال فيه إن اتفاق الإطار الذي ستعرضه الولايات المتحدة للمفاوضات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية يسمح لنحو 80% من المستوطنين بالبقاء تحت السيادة الإسرائيلية.

وتصدرت التصريحات التي أدلى بها رئيس جهاز الاستخبارات العسكرية في إسرائيل افيف كوخابي، حول التهديد الصاروخي الذي تتعرض له إسرائيل صفحات الصحف، والتي قال فيها إن نحو 170 ألف صاروخ موجهة نحو إسرائيل.

إلى جانب ذلك قالت صحيفة هآرتس إن وزير الخارجية الأميركي يفكر بتوجيه خطاب خاص للشعب الإسرائيلي لإقناعه بأهمية تحقيق السلام الشامل بالمنطقة مع الجانب الفلسطيني.

وتناولت الصحف أيضا الاجتماع الطارئ الذي عقده نتنياهو لمناقشة المقاطعة الأوروبية للمستوطنات في الضفة الغربية، والبحث عن طرق لكبح جماح المقاطعة.

 

ائتلاف نتنياهو على كف بينيت.. إنذار رضوخ واعتذار 

قالت صحيفة هآرتس إن محاولات رئيس الحكومة الإسرائيلية بنيامين نتنياهو لجمع التناقضات وإرضاء أقطاب ائتلافه على اختلاف شدة تطرفهم تعرضت لضربة شديدة على أثر الهجوم الذي تعرض له من حليفه نفتالي بينيت وبعض أقطاب الليكود. فاتهم بينيت اطرافا معينة في العمل على تحويل نقاش جوهري وهام يتعلق بمستقبل ارض إسرائيل والأمن إلى هجوم شخصي لم يحدث.

وقد طالب مسؤولون في مكتب رئيس الحكومة الإسرائيلية، وزير الاقتصاد ورئيس حزب البيت اليهودي، نفتالي بينيت، باعتذار علني، عن هجومه على نتنياهو، محذرين من أن رفضه من شأنه أن يهدد سلامة الائتلاف الحكومي.

ونقلت هآرتس عن مقربين من نتنياهو أنهم نقلوا رسالة لبينيت طالبوه فيها "بالاعتذار العلني والصريح عن هجومه على نتنياهو، وإلا فإن تشكيلة الحكومة ستكون في خطر"، وأكدوا أنهم أوضحوا له أن "عدم الاعتذار سيترتب عليه ثمن"،  وقال مسؤولون كبار في حزب الليكود أن كتاب اقالة بينيت كان جاهزا وان نتنياهو كان سيخرجه إلى حيز التنفيذ فيما لو لم يقم الوزير بينيت بالاعتذار عن أقواله ضد رئيس الحكومة. لكن هؤلاء أضافوا أنهم لم يتخيلوا أن اعتذار بينيت سيأتي بهذه السرعة.

كيري يقرر... إقناع الإسرائيليين

نقلت صحيفة هآرتس عن وسائل الإعلام الإسرائيلية أن وزير الخارجية الأميركي يفكر بتوجيه خطاب خاص للشعب الإسرائيلي لإقناعه بأهمية تحقيق السلام الشامل بالمنطقة مع الجانب الفلسطيني.

ووفقا للتقرير طلب كيري من السفارة الأميركية في إسرائيل فحص جدوى واختبار هذا الخطاب وهل سيكون مؤثرا بشكل ايجابي على المجتمع الإسرائيلي، كما طالبها بتنسيق هذه الخطوة مع الحكومة الإسرائيلية.

وأكدت المصادر أن كيري لا ينوي قلب الطاولة على الحكومة الإسرائيلية الحالية بل يهدف إلى مساعدتها على اتخاذ قرارات جريئة باتجاه عملية السلام.

التهديدات بالمقاطعة تشغل إسرائيل

أشارت صحيفة هآرتس إلى أن الحكومة الإسرائيلية عقدت جلسة خاصة لبحث التهديدات بمقاطعة لإسرائيل وإستراتيجية مواجهتها، وأشارت هآرتس إلى أن المقاطعة باتت تقض مضاجع حكومة نتنياهو لا سيما وأن التقديرات تشير إلى فشل مسار التسوية الأمر الذي يترتب عليه تنامي المقاطعة واتساعها.

وقالت إن هناك توجها في الدول الأوربية لفرض عقوبات على المستوطنات، إلى جانب عقوبات تفرضها الشركات الخاصة ضد مؤسسات وشركات إسرائيلية ضالعة في بالنشاطات الاستيطانية، ويتهم المسؤول الدول الأوروبية بتشجيع هذا التوجه في أوساط الشركات الخاصة.

170 ألف صاروخ موجهة نحو إسرائيل

قال رئيس الاستخبارات العسكرية الإسرائيلية الجنرال افيف كوخافي، إن 170 ألف قذيقة وصاروخ موجهة نحو إسرائيل، مشيرا إلى تسمية المرحلة الحالية ب"مرحلة النار" نظرا لحجم القذائف والصواريخ التي تستهدف إسرائيل.الجنرال كوخافي نقلت أقواله صحيفة معاريف فقال إن "العدو" يمتلك لأول مرة منذ عقود طويلة قدرة على تنفيذ عمليات قصف ثقيلة على المدن الإسرائيلية. وأشار إلى أن إسرائيل لم تنته من التهديد التقليدي المتمثل بالجيوش النظامية، حتى لو كانت هذه الجيوش ليست في أوجها. وهي تواجه تنظيمات شبه عسكرية مثل حزب الله الذي يمتلك أكثر من 100 ألف صاروخ، منوها إلى أن الحديث لا يدور عن تنظيم إرهابي بالمعنى البسيط للكلمة.

يعلون: إسرائيل لن تتهاون مع قطاع غزة

أكد وزير الدفاع موشيه يعلون أن إسرائيل لن تتهاون مع تعرض أراضيها لإطلاق القذائف الصاروخية من قطاع غزة وسترد بقوة متناهية على أي محاولة للمساس بأمن مواطنيها وتشويش سير حياتهم الاعتيادي .

وأضاف الوزير يعلون الذي يقوم بزيارة لألمانيا، أن إسرائيل لن توافق قط على عودة الأوضاع إلى ما كانت عليه قبل عملية ( عامود سحاب )، وقال يعلون انه يرى في حكومة حماس بقطاع غزة مسؤولة عن الأوضاع الأمنية، محذرا من إنها ستدفع ثمنا باهظا في حال لم تفلح في لجم المجموعات التي تقوم بإطلاق النار صوب إسرائيل .

جاءت أقوال وزير الدفاع بعد قيام سلاح الجو باستهداف 3 مواقع للمخربين في قطاع غزة الليلة الماضية ردا على إطلاق صاروخ غراد باتجاه النقب الغربي دون وقوع إصابات.

انديك: 80% من المستوطنين تحت السيادة الإسرائيلية

نقلت صحيفة هآرتس في احد تقاريرها حديث المبعوث الأميركي للمفاوضات السياسية في الشرق الأوسط مارتن إندك مع يهود أميركيين، التي قال فيه إن اتفاق الإطار الذي ستعرضه الولايات المتحدة للمفاوضات بين إسرائيل والسلطة الفلسطينية يسمح لنحو 80% من المستوطنين بالبقاء تحت السيادة الإسرائيلية.

وأشار إنديك إلى أن وثيقة الإطار ستكون أميركية لكي يتمكن الطرفان من مواجهة الضغوط الداخلية. وبحسب إنديك "من الممكن أن تكون هناك أمور يجب أن نقولها لأن قيادة الطرفين لا يزالان غير قادرين على قولها".

                                       الملف اللبناني    

تناولت الصحف اللبنانية في عناوينها هذا الأسبوع المساعي التي تجري على الساحة السياسية لتذليل العقبات أمام تشكيل حكومة لبنانية جامعة.

وطغى الملف الأمني على عناوين الصحف بعد اعترافات المدعو عمر الأطرش بنقل احزمة ناسفة وسيارات مفخخة وإرهابيين. مشيرة إلى بيان قيادة الجيش الذي قالت فيه: إنه نتيجة التحقيق مع الأطرش اعترف بارتباطه بإرهابيين آخرين بينهم أحمد طه ينتمون إلى ألوية عبدالله عزام وداعش وجبهة النصرة، كما اعترف بنقله انتحاريين من جنسيات عربية، وقالت قيادة الجيش إن مديرية المخابرات تقوم بالتوسع في التحقيق لكشف كل العمليات التي قامت بها الخلية التي ينتمي إليها الأطرش.

كما أشارت إلى ادعاء مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر على الأطرش و12 شخصاً من جنسيات مختلفة بجرائم الانتماء إلى تنظيم إرهابي وتجهيز عبوات وأحزمة ناسفة وسيارات مفخخة وصواريخ وتجنيد أشخاص للقيام بأعمال إرهابية والاشتراك في تفجيري حارة حريك وإطلاق صواريخ على إسرائيل.

كما أوردت الصحف زيارة النائب وليد جنبلاط للسفارة الإيرانية في بيروت ولقائه السفير الإيراني غضنفر ردكن آبادي.

الحكومة

أكد رئيس الجمهورية ميشال سليمان أن حكومة حيادية ستتشكل في حال فشلت مساعي تأليف حكومة 8-8-8.

الرئيس نبيه بري، أكد وفق زواره، أن من حق العماد عون المطالبة بضمان حسن التمثيل المسيحي في الحكومة، عبر حقائب وازنة، مشيرا إلى أن المداورة المفترضة تتضمن كل صمامات الأمان المطلوبة، فهي شاملة للجميع، وعادلة لناحية استبدال الوزارة بما يعادلها في الأهمية، ومتوازنة من حيث شمولها الطوائف الكبرى والصغرى على حد سواء الى جانب المديرين العامين في الإدارة.

وشدد بري على أن الأولوية الآن هي لمواجهة خطر الفتنة السنية ـ الشيعية الداهمة، والحكومة الجامعة تساهم في احتواء هذا الخطر.

وقال الرئيس بري لـ"السفير" إنه لا يزال ينتظر أي جديد، حتى يبنى على الشيء مقتضاه، مشيراً إلى انه إذا لمس ان هناك ما يستدعي تدخله مجدداً لتسهيل ولادة الحكومة، فهو سيفعل "لكن حتى الآن لا أزال عند موقفي المعلن بأنني أديت عسكريتي".

ورفض التطرق الى المهل الزمنية التي لا تزال متاحة امام الحكومة الجامعة، مشدداً على ضرورة عدم التفريط بالفرصة الذهبية المتوافرة لتشكيل حكومة تضم الجميع، وتتولى التصدي للاستحقاقات والملفات الداهمة.

وأكد بري أن الحكومة الجامعة هي نصف الطريق نحو إجراء الانتخابات الرئاسية في موعدها، معتبراً انها تشبه المقدمة الجميلة للكتاب.

من جهته، رفض النائب العماد عون أي حديث عن مداورة شاملة. ورأى عون: أن "ذروة المخالفات التي يهدّد بها المسؤول الشعب اللبناني هي تأليف حكومة أمر واقع، لأنه يجهل أن الفشل في تأليف الحكومة بعد عشرة أشهر، قضاها من دون أي جهد لحل الأزمة ينهي التكليف ويوجب الاعتذار"، مؤكداً ان "الرئيس المكلّف يعبث بتأليف الحكومة وبالمعايير والضوابط التي تؤمّن صحة مسار التأليف". واعتبر أن "اي حكومة تؤلّف خارج الأطر الدستورية والقانونية هي حكومة فاقدة للشرعية، وعلى هذا الاساس نحدّد موقف التكتل".

الوزير جبران باسيل اعتبر في مؤتمر صحافي، أن الرئيس المكلف ليس حاكماً بأمره في التأليف، متسائلا: كيف يفرّط إبن صائب سلام ورئيس جمهورية لبنان اليوم بالمسيحيين من خلال حكومة أمر واقع. ووصف حقيبة النفط بأنها "ضمانة جديدة للمسيحيين"، محذراً من دفعهم منقسمين أو موحدين الى "مشاريع غير ميثاقية نرفضها وما زلنا نعمل لمواجهتها". ورأى أن الاستهداف هو لتيار ولطائفة ولوطن ولقطاع النفط.

وزير الشؤون الاجتماعية وائل أبو فاعور أكد أن النائب وليد جنبلاط "ليس يائساً، وهو بالتفاهم مع الرئيس نبيه بري، وكل الجهات، مستمران في مسعاهما لتأليف الحكومة وتجاوزنا الكثير من القضايا التي يجب عدم العودة إليها".

البطريرك الماروني الكاردينال بشارة بطرس الراعي شدد على "ضرورة إسقاط جميع الأحكام المسبقة الظاهرة في الإدانة والاتهام والتخوين، ووضع مصلحة الشعب، وحسن سير المؤسسات الدستورية فوق كل اعتبار، ولا سيما تأليف حكومة قادرة تكون على مستوى التحديات الراهنة".

رئيس حزب "القوات اللبنانية" سمير جعجع رأى أن "المواقف أصبحت واضحة، وخصوصا في ضوء الإتصالات. وما عاد ممكناً إنقاذ الوضع إلا بتشكيل حكومة حيادية، وكل لحظة تأخير تضيع على لبنان".

جنبلاط

زار رئيس "جبهة النضال الوطني" النائب وليد جنبلاط السفير الايراني غضنفر ركن آبادي في مقر السفارة. وأوضح جنبلاط ان الحديث تناول شتى المواضيع الداخلية والخارجية، مضيفاً: "اريد ان اركز دائما على الايجابيات. الانفراج الذي حدث في ما يتعلق باتفاق الاطار الكبير بين الجمهورية الاسلامية والمجموعة الغربية مهم جدا وينعكس ايجابا على المنطقة ولا يكون على حساب احد".

كما نوه جنبلاط بتصريحات الرئيس سعد الحريري في ما يتعلق بالحكومة الجامعة ورفض انجرار السنة مع القاعدة.

واشار الى ان الجمهورية الاسلامية تؤيد الحكومة الجامعة "ونتمنى ان يتم الافراج عن تلك التفاصيل في الساعات او الايام المقبلة كي نذهب موحدين الى حكومة جامعة. ثم لا ننسى اننا على ابواب استحقاق رئاسي وكل تضامن ضروري جدا وخصوصا بعدما تعرض لبنان في طرابلس والضاحية والسفارة الايرانية لتلك الاعمال الارهابية".

أمن

خلال التحقيقات التي تمت بإشراف مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر مع المدعو عمر الأطرش اعترف الأخير بنقل احزمة ناسفة وسيارات مفخخة وإرهابيين.

الرئيس ميشال سليمان وقائد الجيش العماد جان قهوجي اكدا ان الجيش يتصرف وفقا للقوانين المرعية والمصلحة الوطنية والحفاظ على السلم الاهلي وامن المواطنين، خصوصا ان التحقيقات تتم باشراف القضاء المختص وعلى درجة عالية من الدقة والشفافية، وتاليا لا يجوز اذا كانت هناك مخالفات او ارتكابات من قبل افراد او جماعات، ان تتم حماية مرتكبيها او تغطية اعمالهم من طريق كيل الاتهامات الى المؤسسة الوطنية الام التي تشكل العمود الفقري للسلم والاستقرار في البلد وضمان حقوق الجميع.

نقلت "الجمهورية" عن مصادر طرابلسية مطلعة تحدثت عن "وجود تخوّف شديد من ازدياد أعداد الشباب الذين يذهبون إلى سوريا لتنفيذ عمليات انتحاريّة، وكشفت عن إقامة (داعش) فجر حاجزاً في طرابلس واعتدى عناصره على شيخ طرابلسي يناقض أفكارها ويحاربها، ولم تقبض الأجهزة الأمنية عليهم بعد حتى الآن". وتحدثت المصادر عن "قيام التنظيم المذكور بأعمال سطو وسرقة في كافة أنحاء المدينة من دون رادع".

وكان المدعو "أبو سياف الأنصاري" من طرابلس قد قام بمبايعة أمير "داعش" أبو بكر البغدادي.

مديرية المخابرات أحالت إلى القضاء المختص الموقوف عمر ابراهيم الأطرش.

وقالت قيادة الجيش إنه نتيجة التحقيق معه اعترف بارتباطه بإرهابيين آخرين بينهم أحمد طه ينتمون إلى ألوية عبدالله عزام وداعش وجبهة النصرة، كما اعترف بنقله سيارات مفخخة إلى بيروت بعد تسلّمها من السوري أبو خالد وتسليمها إلى الإرهابي نعيم صالح ... كما اعترف بنقله انتحاريين من جنسيات عربية، وقالت قيادة الجيش إن مديرية المخابرات تقوم بالتوسع في التحقيق لكشف كل العمليات التي قامت بها الخلية التي ينتمي إليها الأطرش.

وقد ادعى مفوض الحكومة لدى المحكمة العسكرية القاضي صقر صقر على الأطرش و12 شخصاً من جنسيات مختلفة بجرائم الانتماء الى تنظيم ارهابي وتجهيز عبوات واحزمة ناسفة وسيارات مفخخة وصواريخ وتجنيد اشخاص للقيام باعمال ارهابية والاشتراك في تفجيري حارة حريك واطلاق صواريخ على إسرائيل.

وفي الإطار الأمني أيضاً تسلم قاضي التحقيق العسكري عماد الزين ملف الادعاء على الموقوف جمال دفتردار و12 شخصاً آخرين في جرم الانتماء إلى تنظيم إرهابي وتدريب أشخاص وتزويدهم بالمتفجرات ونقلهم إلى خارج لبنان وحيازة أسلحة ومتفجرات.

وفي السياق ذاته ضبط الجيش اللبناني على أحد مداخل بلدة عرسال سيارة "رابيد" يقودها سوري محملة بذخائر حربية كانت تحاول دخول البلدة.

                                                                                          

 

                                      الملف الاميركي

سلطت الصحافة الأميركية هذا الاسبوع الضوء على الأحداث التي وقعت في مصر في الأيام القليلة الماضية، وذكرت نيويورك تايمز أن فكرة الرئيس القوي، التي لاحقت مصر لعقود قبل ثورة يناير، وصلت إلى النهاية المنطقية، مع وجود موجة شعبية تدفع المشير عبد الفتاح السيسي، للوصول إلى أعلى المناصب في الدولة، وأضافت الصحيفة أن "كلا الفريقين سيصاب بخيبة أمل"، موضحة أنه "ستشهد مصر مزيدا من الاحتجاجات اليومية، الهجمات الإرهابية، تدهور الاقتصاد، ولكن ذلك لن يؤدي إلى انهيار النظام، الذي يتمتع بتأييد ضخم من الخليج والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، والأهم، هو استعداد النظام الحالي وقدرته على استخدام ترسانة كاملة من القمع". في المقابل علقت صحيفة "واشنطن بوست"، على بيان المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدعم فيه المشير السيسي بالترشح للرئاسة ذاكرة أنها خطوة لترسيخ السلطة السياسية للجيش وتكثيف معركته مع الإسلاميين.

كما واهتمت الصحافة الاميركية بمحادثات جنيف 2 ، فذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن محادثات جنيف 2 حول الأزمة السورية تتعثر بسبب موافقة الكونغرس الأمريكي على استمرار تقديم الدعم لجماعات المعارضة السورية ما اثار استياء الحكومة السورية. في حين لفتت صحيفة واشنطن بوست الى ان موقف الكونغرس حيال دعم المعارضة السورية تغير عما قبل، موضحة ان اعضاء الكونغرس أعربوا العام الماضى عن خوفهم وقلقهم البالغ حيال برنامج وكالة الاستخبارات الامريكية الخاص بدعم وتدريب المعارضين السوريين فى دولة الاردن، متهمين الادارة الاميركية بالتورط فى الحرب السورية دون استراتيجية واضحة.

كما وتناولت الصحف الشأن التركي فقالت إنه على أردوغان أن يصلح نفسه وسياساته قبل أن يسعى لإصلاح علاقاته بأوروبا، وذلك على خلفية الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، الأسبوع الماضي لبروكسل، في إطار مساعيه لإصلاح علاقاته بدول أوروبا.   

السيسي... الى كرسي الرئاسة المصرية

قالت صحيفة نيويورك تايمز إنه من المؤكد أن يصبح المشير عبد الفتاح السيسي وزير الدفاع، الرئيس السادس لمصر وخامس رئيس من المؤسسة العسكرية. وأضافت :ان اثنين من المرشحين في الانتخابات الرئاسية عام 2012، اليساري حمدين صباحي والإسلامي عبد المنعم أبو الفتوح ، ينافسان "السيسي" لكنه يتوقع فوزه بسهولة.ورأت الصحيفة أن السيسي يرث تركة كبيرة من مشاكل الفقر والفساد التي أشعلت انتفاضة 2011 ضد حسني مبارك، وكذلك التهديدات الجديدة الخطيرة على الأمن العام ومنها الاحتجاجات في الشوارع وحالة التمرد المسلح التي اندلعت العام الماضي بعد عزل الرئيس السابق محمد مرسي. وأشارت إلى أن السيسي يتمتع بكاريزما وخطاب إسلامي وسطي سلس مقبول افتقده من سبقوه من القادة العسكريين فضلا عن أنه أصبح بطلا شعبيا أنقذ البلاد من الانقسام ما جعله شخصية استثنائية تعيد عهد الزعيم الراحل جمال عبد الناصر. في المقابل علقت صحيفة "واشنطن بوست"، على بيان المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي يدعم فيه المشير السيسي بالترشح للرئاسة ذاكرة أنها خطوة لترسيخ السلطة السياسية للجيش وتكثيف معركته مع الإسلاميين.وأوضحت أن العديد من المصريين يتوقعون فوز السيسي بالرئاسة بأغلبية ساحقة.

نيويورك تايمز: ما حدث في مصر انقلاب عسكري

لفتت دانيل بلتكا في صحيفة نيويورك تايمز إلى أن ما حدث في مصر يوم 3 يوليو الماضي، كان بكل المعايير "انقلابا عسكريا" تدخل فيه الجيش لعزل الرئيس المنتخب شرعيا، موضحة أنه "بالرغم من إصرار مصر وإدارة أوباما على أن ما حدث لم يكن انقلابا، إلا أن هذا لن يغير الحقيقة.ورأت أنه "من الأفضل أن يطلق عليه "انقلاب مستحق"، أو "تغيير شعبي للنظام"، خاصة أنه في عهد الرئيس السابق محمد مرسي، تواجدت في مصر أكثر الجماعات الإسلامية تشددا، وأيضا عناصر من تنظيم القاعدة، في وقت كانت تعيش فيه الأجهزة الأمنية في مصر حالة من عدم الكفاءة، ما أجج العداء الطائفي في البلاد".وأوضحت أن أوضاع ما بعد "الانقلاب"، تعتبر عودة إلى أيام مبارك وأسوأ، خاصة مع دستور يكرس النظام العسكري، ويقيد أغلب الحريات التي اكتسبها المصريون من ثورة يناير.

المحادثات السورية تتعثر بسبب الكونغرس

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن محادثات جنيف 2 حول الأزمة السورية تتعثر بسبب موافقة الكونغرس الأمريكي على استمرار تقديم الدعم لجماعات المعارضة السورية ما اثار استياء الحكومة السورية.وأوضحت الصحيفة أن حالة من المناوشات وقعت خلال محادثات جنيف بين الحكومة والمعارضة السورية حيث انتقدت الحكومة السورية بشدة القرار الأخير الذي اتخذه الكونغرس بمواصلة الدعم للمعارضة.في حين لفتت صحيفة واشنطن بوست الى ان موقف الكونغرس حيال دعم المعارضة السورية تغير عما قبل، موضحة ان اعضاء الكونغرس أعربوا العام الماضى عن خوفهم وقلقهم البالغ حيال برنامج وكالة الاستخبارات الامريكية الخاص بدعم وتدريب المعارضين السوريين فى دولة الاردن، متهمين الادارة الاميركية بالتورط فى الحرب السورية دون استراتيجية واضحة.

هل ستتحول تركيا الى نظام سلطوي؟

تناولت صحيفة نيويورك تايمز الشأن التركي فقالت إنه على أردوغان أن يصلح نفسه وسياساته قبل أن يسعى لإصلاح علاقاته بأوروبا، وذلك على خلفية الزيارة التي قام بها رئيس الوزراء التركي، رجب طيب أردوغان، الأسبوع الماضي لبروكسل، في إطار مساعيه لإصلاح علاقاته بدول أوروبا.وأشارت إلى أن أردوغان فور توليه رئاسة الوزراء، أحدث كارثة سياسية حولت تركيا إلى نموذج جديد للدولة الأوتوقراطية التي تشكل سياساتها المتسلطة خطرا ليس فقط على نفسها وإنما على دول الناتو الحليفة لها، بما في ذلك الولايات المتحدة الأميركية.وأوضحت أن الاضطرابات التي شهدتها تركيا مؤخرا لها جذورها المترسخة في الصراع بين أردوغان وحزب العدالة والتنمية ، وهي الاضطرابات التي تفجرت بفتح التحقيق في ملفات فساد، وأدت إلى استقالة 4 وزراء بالحكومة.في حين رأت صحيفة واشنطن بوست إن ما ستؤول إليه أوضاع تركيا سواء مضت قدما في تعزيز العملية الديمقراطية التي حققتها بعد عناء وأسهمت في تحقيق تقدمها الاقتصادي، أو تراجعت عنها لتتحول إلى نظام سلطوي، سينعكس على استقرار الإقليم بأكمله ومصالح حلفائها في حلف الناتو، وليس فقط على مصالحها وحدها.

انقسامات في صفوف تنظيم القاعدة

ذكرت صحيفة "نيويورك تايمز" أن تنظيم "القاعدة" فقد الكثير من استحقاقات منهج القيادة المركزية، وأصبح التنظيم بمختلف فروعة يميل إلي اللامركزية خاصة بعد وفاة زعيمه، أسامة بن لادن.وتابعت: جاء ذلك على خلفية الخطاب الذي أرسله أيمن الظواهري زعيم تنظيم القاعدة، لأبو بكر البغدادي، قائد الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش)، وأحد العناصر المنتمية للقاعدة في سوريا، يأمره بالانسحاب إلى العراق ومغادرة معسكر العمليات في سوريا وتركه لقائد آخر، ليرد البغدادي بالرفض مشيرا إلى أن كل المقاتلين بجماعته سيبقوا في سوريا ما بقوا على قيد الحياة.وأوضحت الصحيفة أن تلك هي المرة الأولى التي يتحدث فيها أحد عناصر التنظيم الإرهابي الأشهر في العالم، إلى زعيم التنظيم بهذه اللهجة، ما جعل الأمر ليصبح لحظة فارقة في عملية تلاشي مركزية التنظيم وأيديولوجيته، التي بدأت بأحداث الحادي عشر من سبتمبر.

  

الملف البريطاني

ابرز الموضوعات التي تناولتها الصحف البريطانية الصادرة هذا الأسبوع كان تقرير صحيفة الاندبندنت الذي عرضت فيه شهادات من السكان الهاربين من مدينة عدرا ملقية الضوء على معاناة سكانها في ظل الأوضاع الأمنية المتردية في المنطقة.

واهتمت الصحف بمحادثات جنيف 2 وتداعياتها على الوضع الإنساني في سوريا، وقد أوضحت صحيفة الغارديان أن المشاركة في محادثات السلام، من دون شك، أفضل من القتال، إلا أن ما من شيء في محادثات جنيف 2 بين الحكومة السورية و"المعارضة المسلحة" من شأنه أن يخفف من معاناة الشعب السوري.

كما تناولت الصحف الشأن المصري فأشارت الفايناشال تايمز إلى انه بعد ثلاث سنوات من الإطاحة بنظام الرئيس حسني مبارك، لحقت بمصر حالة من تمجيد المؤسسات الأمنية، إلى جانب الشوفينية والوطنية، وقالت إن المزاج الوطني العام ينبع جزئيا من الإخفاقات الواسعة النطاق للإخوان المسلمين وحلفائهم في الحياة السياسية لمدة عام لافتة إلى أن احترام القوات المسلحة عميق في المخيلة السياسية المصرية.

على صعيد آخر قالت صحيفة الإندبندنت إن لا شيء يحدث في باكستان بشكل شفاف ومباشر، وأفضل مثال على هذا خطاب رئيس الوزراء نواز شريف الأخير ويبدو لمن يستمع للخطاب أنه يمنح طالبان، التي تسيطر على منطقة القبائل المحاذية لأفغانستان، فرصة أخيرة: إما الدخول في محادثات سلام مع الحكومة أو التعرض لهجوم عسكري كاسح.

جنيف 2

أوضحت صحيفة الغارديان أن المشاركة في محادثات السلام، من دون شك، أفضل من القتال، إلا أن ما من شيء في محادثات جنيف 2 بين النظام السوري والمعارضة من شأنه أن يخفف من معاناة الشعب السوري. وتساءلت، إن كانت محادثات جنيف محاولة حقيقة لحل الأزمة السورية. وقالت علف إن محادثات السلام في جنيف - التي تعتبر غير قادرة على اتخاذ قرارات حاسمة - يمكن أن تستمر لشهور، إن لم يكن سنوات. في الوقت نفسه، ستواصل المعارضة القتال مرة أخرى، ليس فقط ضد القوات الحكومية، ولكن ضد تنظيم (الدولة الإسلامية في العراق وبلاد الشام). وختمت "أسوأ شيء يمكن أن يقوم به المجتمع الدولي هو الدفع بمحادثات من أجل المحادثات، ولغسل أيديه من المشكلة التي هي سوريا".

أبرياء في مرمى النيران في عدرا

نشرت صحيفة الاندبندنت تقريراً تناول شهادات من السكان الهاربين من مدينة عدرا كما يلقي الضوء على معاناة سكانها في ظل الأوضاع الأمنية المتردية في المنطقة، وأفاد أحد الجنود السوريين أن المتمردين السوريين اختاروا يوما باردا جدا من أيام كانون الأول /ديسمبر للاستيلاء على المدينة، موضحا "كان الطقس قارسا للغاية، وكانت الرؤيا سيئة للغاية في ذلك الوقت". ومن بين الشهادات التي جمعها كوكبيرن، قال خليل الحلمي (63 عاماً) إنه أجبر من قبل قوات المعارضة على ترك منزله في عدرا في 11 كانون الأول /ديسمبر، كما أجبروا على الاحتماء في الملاجئ، وبقوا هناك لمدة 3 أيام". وأوضح الحلمي الموظف السابق أنه أجبر هو وعائلته على الاحتماء داخل الملاجئ، ويخاف اليوم من جبهة النصرة المنبثقة عن القاعدة وجيش الإسلام. وقال شهود عيان إن الناجيين من القتال الدائر في عدرا يؤكدون قيام بعض عناصر جبهة النصرة باعتقال 32 سوريا ينتمون إلى أقليات أثنية من بينهم دروز وشيعة وعلويين ومسيحيين، وقتلهم على الفور.

الوطنية تستبدل الثورة في مصر الجديدة

لفتت صحيفة الفايننشال تايمز إلى إنه بعد ثلاث سنوات من الإطاحة بنظام الرئيس حسني مبارك ، لحقت بمصر حالة من تمجيد المؤسسات الأمنية، إلى جانب الشوفينية والوطنية. وأضافت أن النيابة العامة في مصر استدعت ممثلي شركات لاستجوابهم بشأن اتهامات قوية مثل دعم جماعة الإخوان المسلمين. والاستقطاب السياسي الحاد في مصر يغذي هذه المشاعر، وينبع هذا المزاج العام جزئيا من الإخفاقات واسعة النطاق للإخوان المسلمين وحلفائهم في الحياة السياسية لمدة عام. ومن ناحيتها قالت الديلي تلغراف إنه بعد مرور 3 سنوات على الثورة في مصر يستعد عبد الفتاح السيسي للإعلان عن الترشح لرئاسة البلاد. ويتوقع أن يفوز السيسي الذي قاد الجيش المصري بمنصب رئاسة الجمهورية بعد أن عبر الشعب عن تأييده له إضافة إلى النخبة السياسية في مصر. وأفادت أن السيسي يتمتع بشعبية كبيرة، فهو يمتلك شخصية كاريزمية، كما طبعت صورته على الألبسة والمجوهرات وقوالب الحلوى. ورات أن الرئيس المصري المقبل سيواجه العديد من التحديات بما فيها الاقتصاد المتردي في البلاد.

العنف الطائفي يمزق باكستان

قالت صحيفة الإندبندنت لا شيء يحدث بشكل شفاف ومباشر، وأفضل مثال على هذا خطاب رئيس الوزراء نواز شريف الأخير فيبدو لمن يستمع للخطاب أنه يمنح طالبان، التي تسيطر على منطقة القبائل المحاذية لأفغانستان، فرصة أخيرة: إما الدخول في محادثات سلام مع الحكومة أو التعرض لهجوم عسكري كاسح، لكن الحقيقة أنه شكل فريقا من أربعة أعضاء للتفاوض مع طالبان بدون أي شروط مسبقة، ولا أي مهمة محددة ولا أي جدول زمني. وهذه ليست المرة الأولى التي يعرض فيها نواز شريف المفاوضات على طالبان، ومعه حق في ذلك. ورات الصحيفة أن هذا ينطبق على باكستان أيضا، ومن المشكوك فيه أن تؤدي عملية عسكرية إلى القضاء على طالبان في منطقة القبائل الحدودية، بسبب وجود تواطؤ بين المسلحين وعناصر في القوات المسلحة بل وجهاز الاستخبارات أيضا.

تركيا..الاستثمار الأجنبي لا يدخل بلدا يتجاهل القانون

قالت صحيفة الفايننشال تايمز إن نسبة رفع الفائدة من البنك المركزي التركي جاءت كبيرة بما يفوق المستوى الأعلى لتوقعات المحللين، وذلك رغم أن التضخم في الاقتصاد التركي ليس عاليا جدا عند نحو 7%. وأضافت الصحيفة أن تقرير البنك المركزي التركي لم يكن برفع أسعار الفائدة مفاجئا في ظل تراجع سعر الليرة، وما أثاره من انزعاج في الأسواق العالمية، مع تراجع عملات اقتصادات صاعدة أخرى مثل الرينغيت الماليزي والبيزو المكسيكي.

ورأت الصحيفة أن الحجج التي استخدمها البنك المركزي كانت ضرورية، ولكن ليست كافية للتحولات والانعطافات التي تحيط بالليرة، حيث قال "ميليس ميتنير" خبير اقتصادي في بنك "إتش إس بي سي" اسطنبول: "قد لا يمكن تقديم التكيف الاقتصادي الكامل والضروري، كما أن البنك المركزي بدا متشدد نسبيا"، مضيفا: "يبدو أن السيناريو الأساسي هذا العام هو النمو البطيء، والحد من الاختلالات الخارجية، والتضخم".

البطالة والفقر.. آفات غياب القيادة عن إفريقيا

أشارت صحيفة الجارديان إلى أن "القارة السمراء" باتت بلا قائد، وأن قدرتها أضحت واهنة بفعل التنافس بين أعضائها، فضلاً عن معاناتها من مشاكل متعددة، سياسية واجتماعية واقتصادية، وكثير مما تم الاتفاق عليه بين دول النزاع لم يتم الالتزام به، وكتبت الصحيفة أن الاضطرابات في جنوب السودان وجمهورية أفريقيا الوسطى، تعني أن توجيهات البنك الإفريقي للتنمية ذهبت أدراج الرياح، وأشارت إلى تقرير نشره بنك التنمية الإفريقي، جاء فيه انه لم يطرأ أي جديد على محاولات إنهاء الصراع وبناء السلام في إفريقيا، وتقول الدراسة: حتى ينتهي الصراع وبناء السلام في إفريقيا، فإنه لا بد من إرساء مجموعة من التحركات.

 

الملف الفرنسي

مفاوضات "جنيف_2" بين وفدي الحكومة السورية و"المعارضة" بحضور مبعوث الأمم المتحدة الأخضر الابراهيمي بمشاركة العديد من الدول على رأسها الولايات المتحدة الامريكية وروسيا في جنيف السويسرية، كانت من أهم المواضيع التي تابعتها الصحف الفرنسية الصادرة هذا الاسبوع.

وأوضحت الصحف أن الطرفين اتفقا على استخدام بيان "جنيف_1" كأساس للمفاوضات إلا أن كل طرف لديه تفسيره الخاص والذي يؤمن مصلحته ويساعده لتحقيق أهدافه.إلا أن المستشارة الاعلامية للرئيس السوري بشار الأسد ،بثينة شعبان أكدت في حديث لصحيفة "لوموند" أن وفد "المعارضة" يريد الانتقال مباشرة إلى الفقرة الخامسة من البيان وهي هدفه الوحيد في الوقت الذي يصر فيه "وفد الحكومة السورية" على مناقشة البيان فقرة فقرة.

كذلك لفتت الصحف إلى أن المشير عبد الفتاح السيسي أصبح في موقف قوة بمصر قبيل الانتخابات الرئاسية في بلاده إذ سيكون المرشح الأقوى بعد أن أعطاه المجلس الأعلى تفويضاً يسمح له بالترشح. أما في تونس،فقد ذكرت الصحف أن الشعب التونسي تمكن من حصاد المكاسب في الدستور الجديد الذي اعتبر ثمرة التسوية التي تمت بين اسلاميي النهضة والقوى السياسي الأخرى الممثلة داخل المجلس الوطني التأسيسي.

المفاوضات في جنيف تدخل صلب الموضوع

أشار تقرير نشرته صحيفة "لوموند"  إلى أن  المفاوضات السورية في جنيف دخلت صلب الموضوع، مضيفاً انه بعد مضي أسبوع على بدء مؤتمر السلام الخاص بسوريا في جنيف مازالت ورقة المناقشات فارغة بين الجانبين.

ولفتت إلى أن الوفدين اتفقا على استخدام نص "جنيف_1" كأساس للمفاوضات ،مشيرة إلى أن كل طرف لديه تفسيره الخاص لهذه الوثيقة إذ أن الوفد الحكومي يؤكد أن العمل يجب أن يتم على أساس وقف القتال واستبعاد فكرة تشكيل حكومة انتقالية بعيداً عن الرئيس السوري بشار الأسد وهي الفكرة الأساسية التي يتمسك بها وفد "المعارضة" ويسعى لتنفيذها.

الابراهيمي يسعى إلى حل الأزمة السورية

بعد فشل المفاوضات بين الطرفين السوريين وانسداد المناقشات بشأن سوريا، قرر مبعوث الأمم المتحدة الأخضر الإبراهيمي إعادة وضع المسألة على الطاولة من جديد لحسم "الانتقال" السياسي الذي يشكل خط أحمر بالنسبة للوفدين السوريين.

وذكرت "لوموند" أن المفاوضات كانت قد انهارت بين "المعسكرين" بعد أن تقدم موفدو الدولة السورية بورقة عمل تتضمن خمسة نقاط ومن أبرزها دعوة البلدان التي تمول المجموعات الإرهابية إلى وقف هذا الدعم في اشارة إلى المملكة العربية السعودية وقطر وتركيا حسب الصحيفة،مشيرة إلى أن ردة فعل وفد "المعارضة السورية" كان سلبياً وعنيفاً.

شعبان ل"لوموند: المشكلة تكمن في أن البعض لا يهتم سوى بتشكيل حكومة انتقالية

نشرت صحيفة "لوموند" الفرنسية" مقابلة أجرتها مع المستشارة السياسية للرئيس السوري بشار الأسد، بثينة شعبان أكدت فيها استعدادها للمشاركة في الجولة الثانية من المفاوضات بين الوفدين السوريين التي من المقرر اجراؤها في شهر شباط .

ولفتت شعبان إلى وجود مشكلة تكمن في أن البعض لا يهتم سوى بتشكيل حكومة انتقالية على الرغم من أن بيان جنيف_1 يبدأ بضرورة وقف العنف، مضيفة:" نحن مستعدون لمناقشة هذا البيان ولكن فقرة فقرة، فمن غير المقبول أن نتطرق إلى المادة الخامسة واغفال ماسبقها،إلا أن هذا ما يحاولون فعله".

الكونغرس الأمريكي يوافق على ارسال شحنة من الاسلحة إلى سوريا

وافق الكونغرس الأمريكي وافق على إرسال شحنة من الأسلحة إلى المتمردين "المعتدلين" جنوب سوريا، ووضع الميزانية اللازمة لتنفيذ العملية.وأوضحت "لوفيغارو" ان واشنطن ستستأنف قريباً تقديم أسلحة غير فتاكة إلى "الجيش السوري الحر" بعد مرور أكثر من شهر على توقف هذه الامدادات بعد الصراع بين  "الجيش الحر" ومنافسيه السلفيين شمال سوريا على الحدود التركية.ونقلت عن صحيفة "وول ستريت جورنال" أن المساعدات ستضم معدات اتصالات وأدوية.وذكرت الصحيفة أن الكونغرس مازال متردداً جداً لتسليم هذه الأسلحة خوفاً من ان ينتهي بها المطاف في أيدي الاسلاميين أو "الجهاديين".

نتنياهو يواجه عزلة متزايدة في اسرائيل

يعجز رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو عن مواجهة العزلة المتزايدة التي تواجهها "بلاده" إذ  ان مسؤولي الأحزاب اليسارية باتوا يصفونه "بقائد سفينة تايتانيك" الذي تجاهل الاشارات التحذيرية باشارة إلى أن نتنياهو لم يتحرك لمواجهة التحذيرات لهؤلاء الذين يرون أن اسرائيل تدخل على مأساة دبلوماسية.

رئيس الوزراء الأوكراني يقدم استقالته

أعلن رئيس الوزراء الأوكراني، نيكولاي آزاروف عن تقديم استقالته من منصبه،موضحاً أن استقالته تأتي من أجل إيجاد حل سلمي للأزمة السياسية في البلاد.وأضاف في بيان، نشر على الموقع الرسمي لمجلس الوزراء الأوكراني: "قررت شخصيا تقديم طلب الاستقالة، من منصب رئيس وزراء أوكرانيا إلى الرئيس الأوكراني، من أجل توفير إمكانيات إضافية، لإيجاد حل وسط سياسي وتسوية الأزمة سلميًا".

هولاند يزور تركيا

قام الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند بزيارة إلى تركيا وسط الأزمة السياسية التي تعيشها البلاد،لتسوية العلاقات الثنائية بين البلدين  واعطاء زخم للمبادلات الاقتصادية إضافة إلى مناقشة ما يحدث في أنقرة،كذلك وعد هولاند الأتراك باستشارة الفرنسيين بشأن انضمام تركيا إلى الاتحاد الأوروبي في استفتاء.

السيسي في موقف قوة قبل الانتخابات الرئاسية المصرية

أعطى المجلس الأعلى للقوات المسلحة  تفويضًا للمشير عبد الفتاح السيسي للترشح في الانتخابات الرئاسية في مصر.وأشارت الصحيفة الفرنسية إلى أن الرئيس المؤقت عدلي منصور أكد أن الانتخابات الرئاسية ستجرى قبل الانتخابات البرلمانية، مما أزال الغموض حول الجدول الزمني للمرحلة الانتقالية التي وعد بها الجيش.

الشعب التونسي يحصد المكاسب فى الدستور الجديد

لفتت صحيفة "لوموند" إلى أن اقرار الدستور التونسي الجديد هو بمثابة ثمرة التسوية التى تمت بين إسلاميي النهضة والقوى السياسية الأخرى الممثلة داخل المجلس الوطني التأسيسي، والتى أدت المناقشات الحادة فيه إلى تأخر عمل المجلس.

ورصدت المكاسب التى حققها الدستور الجديد، قائلة إنه فيما يتعلق بالمبادئ العامة، ينص الدستور فى ديباجته على أن تونس "نظام جمهوري ديمقراطي والدولة مدنية ويحكمها القانون، وأن السيادة ملك للشعب يمارسها على أساس التغيير السلمي من خلال انتخابات حرة ومبدأ الفصل والتوازن بين السلطات".

مصر ستحاكم 20 صحافياً يعملون في قناة الجزيرة

ستحاكم مصر20 صحافياً يعملون في قناة "الجزيرة" بسبب طريقة طغتيتهم للأحداث المصرية الأخيرة وانحيازهم إلى الاخوان المسلمين من خلال نشر الأنباء الكاذبة.ولفتت صحيفة "ليبراسيون" إلى أن المتحدثة باسم الخارجية الأمريكية جنيفر ساكي اتهمت السلطات المصرية الجديدة بانتهاك حرية الصحافة في مصر وانتقدت محاكمة العشرين صحافياً المقبلة،مضيفة ان الولايات المتحدة الأمريكية قلقة بسبب تقارير الدعاوى القضائية ضد الصحافيين.

 

مقالات

 

بنك HSBC على وشك الانهيار: ثاني سقوط مصرفي وشيك: كيري آن...التفاصيل    

 

ثلاثة أكاذيب بارزة حول محادثات "السلام السورية": شاموس كوك...التفاصيل       

 

 

 

  


 اطبع المقال   أخبر صديق
 
 
 
أضف تعليق
   
   
   
   
 
 
 

 



 
   الأخبار   
فن و منوعات   
التحليل الاخباري بقلم غالب قنديل   
شؤون لبنانية   
اتجاهات   
شؤون دولية   
نشرة الوكالة اليومية   
من الصحافة الفرنسية   
شؤون عربية   
رياضة   

   الأقسام   
صحافة اليوم   
صفحة حرّة   
بين السطور بقلم ميرنا قرعوني   
ألف باء بقلم فاطمة طفيلي    
كلمات   
النوم مع الشيطان   
شؤون بيئية ومجتمع مدني    
شؤون اقتصادية   
بقلم ناصر قنديل   
مقالات مختارة   
شؤون الناس   
TENDANCES DE L’ORIENT    
ORIENT TENDENCIES    
نشرة مؤشرات اقتصادية   

الأكثر قراءة
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
  
الأكثر تعليقاً
السوريون في الغوطة: السعودية تدعم المتمردين في هجومهم الكيماوي على المدنيين
___
Orient Tendencies no 114
___
الملك السعودي يقيل عبد العزيز بن فهد من مجلس الوزراء ويعين مكانه محمد بن سلمان
___
أسعار العملات
الشراء البيع العملة
1.23 1.45 1$
كامل الجدول
درجات الحرارة
دمشق بغداد
 دمشق, سوريا  بغداد, العراق
بيروت عمان
 بيروت, لبنان  عمان, الأردن
إسطنبول طهران
 إسطنبول, تركيا  طهران, إيران
   



 الخصوصية   مكاتب الوكالة    اتصل بنا   من نحن   أرسل اقتراحك   مكاتب الوكالة   موبي نيوز   سياسة الموقع   الرئيسية